المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جونسون وماكرون ينحيان الخلافات جانبا من أجل قمة السبع

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
جونسون وماكرون ينحيان الخلافات جانبا من أجل قمة السبع
جونسون وماكرون ينحيان الخلافات جانبا من أجل قمة السبع   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

قصر إلماو (ألمانيا) (رويترز) – يبدو أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قررا تنحية خلافاتهما يوم الأحد على هامش قمة الدول السبع بعد عام من خلافهما حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست) لا سيما بشأن أيرلندا الشمالية.

وقال مسؤولون فرنسيون إن البروتوكول الخاص بأيرلندا الشمالية لم يكن ضمن المحادثات الثنائية التي جرت يوم الأحد، وعلى النقيض قرر الجانبان تحسين علاقتهما وتركيز جهودهما المشتركة على مساعدة أوكرانيا في حربها مع روسيا.

وربت كل زعيم على كتف الآخر وتبادلا الابتسامات والدعابات في بداية اجتماعهما، مما يشير إلى بدء علاقة أكثر دفئا بعد مرور عام شهد خلافا بين الحليفين المقربين حيال عدة قضايا كان آخرها في روما حول حقوق الصيد.

وقال مسؤول فرنسي إن “كلمة بريكست لم تذكر” مضيفا أن الزعيمين قررا التركيز على أوكرانيا وتبعات الحرب.

وذكر بيان أصدره مكتب جونسون أن الزعيمين اتفقا على زيادة الدعم لأوكرانيا في حربها مع روسيا.

وقال متحدث باسم داوننج ستريت في بيان “اتفقا على أنها لحظة حاسمة في مسار الصراع، وأن هناك فرصة لتغيير دفة الحرب”.