من الملابس والسلوك إلى الكحول والمخدرات.. ما يجب أن يعرفه المشجعون لحضور مونديال قطر

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
تحضيرات كأس العالم في قطر
تحضيرات كأس العالم في قطر   -  حقوق النشر  AP Photo

يطرح المشجّعون القادمون إلى قطر لحضور بطولة كأس العالم لكرة القدم بين 20 تشرين الثاني/نوفمبر و18 كانون الأول/ديسمبر، الكثير من الأسئلة حول القواعد التي يجب أن يحترموها أثناء تواجدهم في الإمارة الخليجية.

في الآتي أبرز ما يجب أن يعرفوه.

قبل التوجه إلى قطر

نظرًا إلى محدودية أماكن الإقامة، سيُسمح فقط لحاملي تذاكر المباريات بدخول قطر اعتبارًا من الأول من تشرين الثاني/نوفمبر. ويمكنهم دعوة ثلاثة أشخاص كحدّ أقصى من غير حاملي التذاكر، الذين سينبغي عليهم دفع رسوم لدخول البلاد تبلغ 500 ريال قطري (140 دولارًا) إذا كانت أعمارهم تتجاوز 12 عامًا.

بعد شراء التذاكر وإتمام حجز أماكن الإقامة على المنصة الرسمية الخاصة بذلك أو على مواقع أخرى (إذا كانوا سيبقون في البلاد لأكثر من 24 ساعة) أو تقديم مستندات تثبت أنهم سيمكثون مع العائلة أو الأصدقاء، ينبغي على المشجّعين أن يقدّموا طلبا للحصول على بطاقة "هيّا" التي تُعتبر بمثابة تأشيرة دخول إلى البلاد وتذكرة للمباريات وتصريحًا لاستخدام وسائل النقل المشترك مجانًا وللوصول إلى خدمات الطوارئ في المستشفيات العامة.

الكحول والمخدرات والأدوية

لا يُعتبر تناول المشروبات الكحولية لغير المسلمين الذين تفوق أعمارهم 21 عامًا، غير قانوني في قطر، لكنّ ذلك يحصل ضمن إطار محدود جدًا. يُمنع جلب هذه المشروبات في الأمتعة، حتى لو تمّ شراؤها من الأسواق الحرّة. ويُسمح للمقيمين بشراء المشروبات الروحية من متاجر مخصّصة لذلك، لكن هذه الأخيرة ليست مفتوحة أمام الزوّار.

ويمكن للمشجّعين تناولها في الفنادق الكبيرة حيث قد يصل سعر زجاجة جعة واحدة أو كأس نبيذ إلى أكثر من عشرة دولارات وكوكتيل إلى أكثر من 15 دولارًا.

وستفتح أكشاك لبيع البيرة حول الملاعب قبل ثلاث ساعات من موعد المباريات وحتى 30 دقيقة قبل صافرة البداية، على أن تفتح مجددًا لمدة ساعة بعد انتهائها.

في منطقة المشجّعين الرئيسية التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم، لن يكون تناول الكحول مسموحًا إلا بعد الساعة السادسة والنصف مساءً. أما في مناطق المشجّعين الأخرى، فالقواعد تختلف.

تحظَّر المخدرات على أنواعها. وتقول السفارة البريطانية لدى الدوحة في دليلها للوافدين إلى قطر المنشور على موقعها الإلكتروني، "توقعوا فرض عقوبة قاسية (السجن، غرامة، ترحيل...) في حال حيازة مخدرات حتى لو بكميات قليلة".

من جهتها، توصي السفارة الأميركية أيضًا المشجّعين بأن يتحققوا من قانونية تناول أدوية معيّنة في قطر "خصوصًا المنشّطات والمسكّنات القوية"، وبأن يجلبوا معهم الوصفة الطبية الخاصة بهم.

ويوصى أيضًا بعدم إحضار لحم خنزير ولا أي منتجات "قد تُعتبر مواد إباحية" (فيديوهات، ألعاب جنسية).

AP Photo
أبراج سكنية وشركات في الدوحةAP Photo

الملابس والسلوك

الحجاب ليس إلزاميًا للنساء في قطر، ويُوصى الجميع بارتداء ملابس محتشمة في الأماكن العامة أي أن يغطى الكتفان والركبتان. تُطبّق هذه القاعدة في المباني الحكومية لكن في الأماكن التي يرتادها الأجانب، ليست محترمة كثيرًا.

ونظرًا إلى درجات الحرارة (من 15 إلى 30 درجة) والتكييف في كل الأماكن، يُنصح بجلب ملابس دافئة.

العلاقات خارج إطار الزواج ممنوعة في قطر، لذلك توصي السفارة الأميركية الحوامل بإحضار وثيقة زواج لتقديمها في حال احتجنَ لخدمات صحية.

وسيفتح مركز قنصلي أبوابه أمام الجميع من الأول من تشرين الثاني/نوفمبر وحتى 25 كانون الأول/ديسمبر من الساعة العاشرة صباحًا وحتى العاشرة مساءً في منطقة ويست باي في الدوحة، عند مخرج محطة مترو.

ورغم وجود قوانين تجرّم المثلية الجنسية، إلا أن موقع بطاقة "هيّا" يؤكد أنه "لا توجد قيود" على إقامة "الأصدقاء غير المتزوجين من الجنسين أو الأزواج (بما في ذلك أفراد مجتمع الميم) في الغرفة نفسها".

تشير السفارة البريطانية إلى أن "الحياة الخاصة محترمة جدًا في قطر". غير أنها تحذّر على غرار المنظّمين، من أن إظهار المشاعر في العلن، مهما كان الجنس أو الميول الجنسية، "قد يُعتبر أمرًا مسيئًا".

توضح السفارة الأميركية أن "الأنشطة على غرار التظاهرات والتجمّعات الكبيرة والتبشير الديني والدفاع عن الإلحاد والخطابات الناقدة للحكومة القطرية أو للإسلام، قد تؤدي إلى ملاحقة قانونية".

ويؤكد الاتحاد الدولي لكرة القدم أن أعلام قوس قزح (مجتمع الميم) مرحب بها في الملاعب، فيما تدعو السلطات القطرية إلى أخذ الحذر في الخارج.

وسائل النقل المشترك

توصي قطر التي تتوقع "ازدحامًا" خلال المونديال، زوّارها باستخدام وسائل النقل المشترك المجانية لحاملي بطاقة هيّا.

سيتمّ تمديد دوام عمل المترو إلى 21 ساعة عمل في اليوم بين الساعة السادسة صباحًا وحتى الثالثة فجرًا باستثناء الجمعة (عطلة أسبوعية في قطر)، وهو اليوم الذي سيبدأ دوام المترو عند التاسعة صباحًا.

ويؤمن مترو الدوحة بخطوطه الثلاثة الوصول المباشر إلى خمسة ملاعب من أصل ثمانية. أما بالنسبة للملاعب الثلاثة الأخرى، فستُوفَّر حافلات لمواصلة الرحلة إليها من محطات المترو. كما أنه سيتمّ تكثيف حركة الحافلات، لربط الملاعب بنقاط مهمّة في العاصمة وبعض أماكن الإقامة ومناطق المشجعين.

وستكون سيارات أجرة وسيارات إيجار مع سائق متوفرة.

على أحد الطرقات السريعة في الدوحة، سيُخصّص خطّ للحافلات وسيارات الأجرة ومركبات الشرطة والطوارئ والآليات الرسمية. ويواجه المخالفون الذين يستخدمون هذا المسار بدون تصريح، غرامة تصل إلى 500 ريال قطري (نحو 140 دولارًا).

كوفيد-19

التلقيح ضد كوفيد-19 ليس إلزاميًا لكن على الزوّار الذين تتجاوز أعمارهم الستّ سنوات تقديم في المطار نتيجة فحص "بي سي آر" سلبية لا تتجاوز مدّتها 48 ساعة من موعد إقلاع الرحلة، أو نتيجة فحص سريع سلبية لا تتجاوز مدّتها 24 ساعة.

بعد ذلك، لن يكون ضروريًا إجراء أي فحص، إلا في حال ظهور عوارض أو بعد يوم من الاختلاط بشخص مصاب. بالنسبة للزوّار غير الملقّحين، ينبغي عليهم في هذه الحال، وضع كمامة لمدة عشرة أيام.

ينبغي على أي شخص تتبيّن إصابته بكوفيد أن يخضع للعزل لمدة خمسة أيام، على أن يخرج بعدها مع وضع الكمامة لمدة خمسة أيام.

يتعيّن على الجميع وضع الكمامات في وسائل النقل المشترك وفي المراكز الصحية. ويوصى أيضًا بوضعها في الملاعب.

ويجب على الزوار الذين تتجاوز أعمارهم 18 عامًا تحميل تطبق "احتراز" والتسجيل عليه. وسيكون التطبيق مطلوبًا للدخول إلى الأماكن العامة المغلقة وكذلك إلى المترو ومراكز التسوّق، لكن ليس إلى الملاعب.

وستكون كافة المستشفيات والمراكز الصحية والعيادات والصيدليات الخاصة والعامة مفتوحة أمام الجميع.