بايدن: الوضع في البرازيل‭ ‬"مروع"

بايدن: الوضع في البرازيل‭ ‬"مروع"
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

إل باسو (تكساس) (رويترز) - قال الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم الأحد إن الوضع في البرازيل "مروع" بعد اقتحام أنصار الرئيس اليميني المتطرف السابق جايير بولسونارو الكونجرس وقصر الرئاسة والمحكمة العليا في البلاد.

وأعلن الرئيس لويس إيناسيو لولا دا سيلفا، الذي هزم بولسونارو في انتخابات جرت في أجواء مشحونة العام الماضي، تدخلا أمنيا اتحاديا في العاصمة برازيليا يستمر حتى 31 يناير كانون الثاني.

‭‭‬و‭‬‬قال مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان إن الولايات المتحدة تدين أي محاولة لتقويض الديمقراطية في البرازيل.

وأضاف على تويتر أن "الرئيس بايدن يتابع الموقف عن كثب ودعمنا للمؤسسات الديمقراطية البرازيلية لا يتزعزع. الديمقراطية البرازيلية لن تتأثر بالعنف".

وقال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن على تويتر إن واشنطن تضم صوتها إلى لولا في الدعوة إلى وقف الهجمات فورا.

ويماثل هذا العنف ما حدث في الولايات المتحدة قبل عامين عندما اقتحم أنصار الرئيس السابق دونالد ترامب مبنى الكونجرس.

وقال السناتور بوب مينينديز رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي على تويتر "أدين هذا الهجوم الشائن على المباني الحكومية في البرازيل بسبب التجاهل الأهوج من قبل بولسونارو الغوغائي لمبادئ الديمقراطية.

"لا يزال إرث ترامب يسمم نصف الكرة الأرضية بعد سنتين منذ السادس من يناير. إن حماية الديمقراطية ومحاسبة الأطراف الشريرة أمر ضروري" .

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

وزير الخارجية الفلسطيني: أعتقد أن حماس ستدعم تشكيل "حكومة تكنوقراط"

حرب غزة لا تترك "أي خيار آخر".. غالانت يطالب بإصلاح قانون التجنيد ليشمل اليهود المتشددين

شاهد: الغزيون يحملون أكياس المساعدات وسط نقص فادح للغذاء في شمال القطاع