14 ملياراً.. كندا تبرم صفقة عسكرية ضخمة مع الولايات المتحدة لشراء 88 مقاتلة إف-35

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
مقاتلة أمريكية من طراز إف-35
مقاتلة أمريكية من طراز إف-35   -   حقوق النشر  Senior Airman Joseph Barron/U.S. Air Force via AP

أكدت الحكومة الكندية الإثنين شراء 88 مقاتلة أمريكية من طراز إف-35 لتجديد أسطولها القديم بمبلغ قيمته 14 مليار دولار أمريكي (19 مليار دولار كندي)، وهو أكبر استثمار في الدفاع منذ 30 عاماً.

وكانت أوتاوا كشفت عن هذه الصفقة في آذار/مارس الماضي، حيث تسعى إلى تجديد أسطولها المتقادم المؤلف إجمالاً من مقاتلات إف-18.

وقالت وزيرة الدفاع الكندية أنيتا أناند خلال مؤتمر صحافي إن هذا المشروع "يكتسب أهمية كبرى في الوقت الذي تخيم على عالمنا الشكوك مع الغزو الروسي غير المشروع وغير المبرر لأوكرانيا ومواقف الصين الحازمة بشكل متزايد في منطقة الهندي والهادئ".

وأضافت الوزيرة "حان الوقت لضمان الدفاع عن بلدنا بما في ذلك منطقة القطب الشمالي".

ينص الاتفاق المبرم مع واشنطن ومجموعتي لوكهيد مارتن وبرات آند ويتني الأمريكيتين على تسليم أولى الطائرات في العام 2026 والأسطول بأكمله بين العامين 2032 و2034.

في الأشهر الأخيرة، وقعت دول أخرى مثل ألمانيا وسويسرا عقودا لشراء طائرات إف-35 التي تعتبر المقاتلة ذات الأداء الأفضل عالمياً في الوقت الحالي. 

وغالباً ما تشتري كندا معدات عسكرية أمريكية مما يتيح لها أن تكون منسجمة مع حلفائها في حلف شمال الأطلسي والمنظمة الدفاعية في أمريكا الشمالية.

وكان رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو وعد في 2015 لدى وصوله إلى السلطة بعدم شراء مقاتلات إف-35 الأمريكية الصنع بسبب سعرها المرتفع.

وقالت أنيتا أناند الاثنين "أؤكد أن كندا تشتري أفضل مقاتلة في السوق بأفضل سعر".

المصادر الإضافية • وكالات