إيران تحذر الاتحاد الأوروبي من تصنيف الحرس الثوري منظمة إرهابية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
إيران تحذر الاتحاد الأوروبي من تصنيف الحرس الثوري منظمة إرهابية
إيران تحذر الاتحاد الأوروبي من تصنيف الحرس الثوري منظمة إرهابية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2023

دبي (رويترز) – حذرت إيران يوم الخميس من أن الاتحاد الأوروبي “سيطلق النار على قدمه” إذا صنف الحرس الثوري كيانا إرهابيا، بعد يوم من دعوة البرلمان الأوروبي للاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء به من أجل القيام بذلك.

وقال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير اللهيان في اتصال هاتفي مع مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل “قلنا مرارا إن الحرس الثوري منظمة رسمية وسيادية تلعب دورا محوريا في ضمان أمن إيران”.

وأضاف الوزير الإيراني “خطوات البرلمان الأوروبي لتصنيف المنظمة إرهابية نوع من إطلاق النار على قدم أوروبا نفسها”.

ودعا البرلمان الأوروبي يوم الأربعاء الاتحاد الأوروبي إلى تصنيف الحرس الثوري منظمة إرهابية متهما إياه بقمع المحتجين في البلاد وإمداد روسيا بطائرات مسيرة تستخدمها في أوكرانيا.

وقالت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية الرسمية إن هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة التي تنسق الأنشطة بين أسلحة الجيش التقليدية والحرس الثوري حذرت أيضا الاتحاد الأوروبي يوم الخميس من تصنيف الحرس منظمة إرهابية.

وجاء في بيان هيئة الأركان “الإجراء الأخير للبرلمان الأوروبي، فضلا عن كونه غير مسبوق في القواعد والأنظمة الدولية، سيؤثر على الأمن والسلم على الصعيدين العالمي والإقليمي، ويجب على البرلمان الأوروبي أن يكون مدركا لهذه العواقب”.

واتهم البيان القوى الغربية بالضلوع في الاضطرابات في إيران.

واندلعت احتجاجات واسعة مناهضة للحكومة في إيران في سبتمبر أيلول بعد وفاة الكرديةالإيرانية مهسا أميني في مقر للشرطة بعد ان أعتقلتها شرطة الأخلاق التي تفرض قواعد صارمة على ملابس النساء.

واستنكر البرلمان الأوروبي قمع المتظاهرين على أيدي قوات الأمن الإيرانية، بما في ذلك الحرس الثوري، ووصفه بأنه “وحشي”.

وقال عبد اللهيان “من الضروري احترام الأمن المتبادل في عالم الدبلوماسية وتعزيز الثقة المتبادلة بدلا من اتباع لغة التهديدات والأعمال غير الودية. وفي حال أي تصنيف إرهابي، سترد إيران بإجراءات مقابلة”.

وخاضت إيران والقوى العالمية، ومن بينها فرنسا وألمانيا العضوان في الاتحاد الأوروبي، مفاوضات منذ 2021 لإحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015، إلا أن المناقشات وصلت لطريق مسدود منذ سبتمبر أيلول.