Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

إسرائيل تقصف غزة بعد اعتراض صاروخ رغم حث أمريكا على التهدئة

غارة جوية إسرائيلية على قطاع غزة وإقلاع طائرات إسرائيلية من قاعدة عسكرية
غارة جوية إسرائيلية على قطاع غزة وإقلاع طائرات إسرائيلية من قاعدة عسكرية Copyright يوروفجين - الأناضول
Copyright يوروفجين - الأناضول
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

يسلط القصف المتبادل الضوء على التوتر بين إسرائيل والفلسطينيين بعد مقتل سبعة أشخاص برصاص مسلح فلسطيني خارج معبد يهودي في القدس الشرقية وبعدما أسفرت مداهمة إسرائيلية في مخيم لاجئين بالضفة عن مقتل عشرة فلسطينيين.

اعلان

قال الجيش الإسرائيلي إنه نفذ ضربات جوية في قطاع غزة ليل الخميس، بعد ساعات من اعتراضه صاروخا أٌطلق من القطاع وبعد حث الولايات المتحدة جميع الأطراف على وقف العنف المتصاعد في إسرائيل والضفة الغربية المحتلة. ولم ترد تقارير بعد عن وقوع ضحايا.

وقالت القوات الإسرائيلية إن ضرباتها الجوية استهدفت مواقع صناعة صواريخ وأسلحة، تستخدمها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) التي تدير القطاع المحاصر، وذلك ردا على إطلاق صاروخ يوم الأربعاء.

وهزت انفجارات قوية المباني وأضاءت ظلمة الليل في سماء غزة، ولم يصدر إعلان للمسؤولية عن إطلاق الصاروخ يوم الأربعاء من حماس أو من حركة الجهاد الإسلامي التي أطلقت صواريخ صوب إسرائيل الأسبوع الماضي.

وأعلن الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين اليسارية، أنه أطلق رشقات من الصواريخ على إسرائيل في وقت مبكر من الخميس، قائلا إن ذلك رد على الضربات الجوية والعدوان المنهجي على الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية.

ويسلط القصف المتبادل الضوء على التوتر بين إسرائيل والفلسطينيين، بعد مقتل سبعة أشخاص برصاص مسلح فلسطيني خارج معبد يهودي في القدس الشرقية، وبعدما أسفرت مداهمة إسرائيلية في مخيم لاجئين بالضفة عن مقتل عشرة فلسطينيين.

وحث وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن الطرفين على التهدئة خلال زيارته للمنطقة يوم الثلاثاء، حيث أعاد التأكيد على دعم واشنطن لحل الدولتين كسبيل لإنهاء الصراع المستمر منذ عقود.

وظلت باربرا ليف، كبيرة الدبلوماسيين الأمريكيين المعنية بشؤون الشرق الأوسط، وهادي عمرو الممثل الأمريكي الخاص للشؤون الفلسطينية في المنطقة لمواصلة محادثات التهدئة بين الجانبين.

وقال وزير الأمن القومي الإسرائيلي المتشدد إيتمار بن جفير في تغريدة بعد إطلاق الصاروخ يوم الأربعاء إنه سيمضي قدما في خطط لجعل أوضاع الأسرى الفلسطينيين أكثر صعوبة.

وذكر بن غفير أنه طلب من مجلس الأمن المصغر الانعقاد وقال: "إطلاق الصاروخ من غزة لن يمنعني من مواصلة الجهود لإلغاء الأوضاع التي يعيش فيها الإرهابيون القتلة والتي تشبه المخيمات الصيفية".

وتنفذ إسرائيل مداهمات شبه يومية في الضفة الغربية منذ سلسلة من الهجمات شنها فلسطينيون في إسرائيل العام الماضي. وأدت المداهمات إلى سقوط 35 قتيلا من المسلحين والمدنيين الفلسطينيين في يناير / كانون الثاني.

المصادر الإضافية • رويترز

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

قصف إسرائيلي على غزة إثر إطلاق صواريخ من القطاع

 98 مليون حالة.. هل ستتفوّق الصين على أمريكا من حيث عدد الإصابات بكوفيدـ19؟

جزيرة إندونيسية تقاضي شركة سويسرية بعد تسببها بأضرار مناخية