منافسة شرسة بين إردوغان وكيليتشدار أوغلو ترجح أن تقود تركيا لجولة انتخابات رئاسية ثانية وغير مسبوقة

إردوغان وكيليتشدار أوغلو
إردوغان وكيليتشدار أوغلو Copyright AFP and CANVA
Copyright AFP and CANVA
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

بعد قرن على تأسيس الجمهورية، جرت الانتخابات اليوم، الأحد، من دون حوادث تذكر ولكن في أجواء من الاستقطاب الشديد بين مرشحين رئيسيين: الرئيس الحالي رجب طيب إردوغان وزعيم المعارضة كمال كيليتشدار أوغلو.

اعلان

أدلى الناخبون في تركيا المنقسمة بشدة بأصواتهم الأحد لاختيار رئيس خلفا للرئيس الإسلامي المحافظ رجب طيب إردوغان الذي يتولى السلطة منذ عشرين عاماً.

وبعد قرن على تأسيس الجمهورية، جرى الاقتراع في أجواء من الاستقطاب الشديد بين المرشحين الرئيسيين إردوغان [69 عاماً] وخصمه كمال كيليتشدار أوغلو [74 عاماً] الذي يقود حزباً ديموقراطياً اجتماعياً وعلمانياً.

وأغلقت مكاتب الاقتراع البالغ عددها حوالى 200 ألف في تركيا الأحد عند الساعة 17.00 بالتوقيت المحلي بعدما استقبلت حشوداً من الناخبين منذ الصباح بدون تسجيل حوادث تذكر، لانتخاب الرئيس الثالث عشر للجمهورية وتجديد أعضاء البرلمان.

أبرز المستجدات المتعلقة بالانتخابات الرئاسية التركية أدناه:

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

لا فائز حتى الآن في الانتخابات الرئاسية التركية والحسم في الجولة الثانية التاريخية

رابحون وخاسرون في عهد إردوغان..تعرّف عليهم

أسطول الحرية يستعد لاختراق الحصار الإسرائيلي على غزة