Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

القضاء الإسرائيلي يبرئ جنديًا قتل فلسطينيًا مصابًا بالتوحّد

رنا، والدة إياد حلاق تقبل صورة ابنها في منزلهم في وادي الجوز
رنا، والدة إياد حلاق تقبل صورة ابنها في منزلهم في وادي الجوز Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

برأت محكمة إسرائيلية يوم الخميس، ضابط في حرس الحدود الإسرائيلي كانت قد وجهت إليه تهمة القتل غير العمد، بعد ما أطلق النار على فلسطيني مصاب بالتوحد قبل ثلاثة سنوات.

اعلان

وقضت محكمة منطقة القدس بأن الضابط كان يتصرف دفاعًا عن النفس عندما أطلق النار وقتل إياد حلاق، البالغ من العمر 32 عامًا.

تم مقارنة القضية مع ما حدث مع مقتل جورج فلويد في الولايات المتحدة على يد الشرطة. ووصفت المحكمة الحادث بأنه "خطأ مأساوي"، مشيرة إلى أن الضابط اتخذ قرارا في جزء من الثانية في موقف خطير.

وقالت المحكمة إن المجازفة "جزء لا يتجزأ من النشاط العسكري". على حد تعبيرها

زعمت إسرائيل في وقتها أن إطلاق النار حدث بسبب لوجود جسم مشبوه بيد الضحية، قبل أن تتراجع وتقرّ أنه لم يكن مسلحا.

لطالما اتهم الفلسطينيون وجماعات حقوق الإنسان إسرائيل بتبييض جرائم قواتها الأمنية.

أصيب حلاق، 32 عامًا، برصاصة قاتلة أمام إحدى بوابات البلدة القديمة في  القدس بتاريخ 30 مايو/ أيار 2020، بينما كان في طريقه إلى مؤسسة تعنى بذوي الاحتياجات الخاصة.

استنكرت عائلة الحلاق التحقيق الإسرائيلي ودعت إلى توجيه اتهامات أكثر صرامة.

المصادر الإضافية • أ ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

والد جندي إسرائيلي يدعو لسنّ قانون يسمح للأهل باستخدام الحيوانات المنوية لأبنائهم القتلى

ستة قتلى في حريق شب في دار للمسنين في ميلانو

ميتسوتاكيس يحذر اليمينيين المتطرفين في اليونان من أي محاولة لمنع حكومته من العمل