Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

طوكيو تخصص خطاً هاتفياً لمساعدة الذكور ضحايا الاعتداءات الجنسية

موظف يستخدم هاتفه المحمول في بورصة طوكيو للأوراق المالية في طوكيو، اليابان، الثلاثاء 1 نوفمبر/تشرين الثاني 2005.
موظف يستخدم هاتفه المحمول في بورصة طوكيو للأوراق المالية في طوكيو، اليابان، الثلاثاء 1 نوفمبر/تشرين الثاني 2005. Copyright ITSUO INOUYE/AP
Copyright ITSUO INOUYE/AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

توفر اليابان خطاً ساخناً لضحايا الاعتداءات الجنسية، سواء أكانوا من الذكور أو الإناث، غير أن موظفاً حكومياً صرح أن احتجاجات وردت من أشخاص قالوا إن الرجال قد يترددون في استخدام هذه الخدمة.

اعلان

أعلنت حكومة طوكيو الثلاثاء عن إنشاء خط ساخن لضحايا العنف الجنسي من الذكور، في أعقاب فضيحة الاعتداءات التي طالت أكبر وكالة لفرق الفتيان الموسيقية في اليابان.

ويصبح هذا الخط الساخن متاحاً أمام الفتيان والرجال اعتباراً من الجمعة المقبل ولمدة ثلاثة أشهر، وسيتمكنون تالياً من الإفادة من استشارة متخصصين هاتفياً. 

ويمكن أيضاً الاتصال بمراكز محلية متخصصة أو بالشرطة.

وقالت الوزيرة الجديدة المسؤولة عن السياسات المتعلقة بالطفولة أيوكو كاتو للصحافيين "نأمل في أن يشعر الضحايا بالأمان وأن يتمكنوا من طلب المشورة من دون تردد".

وتوفر اليابان أصلاً خطاً ساخناً لضحايا الاعتداءات الجنسية، سواء أكانوا من الذكور أو الإناث، غير أن موظفاً حكومياً صرح لوكالة فرانس برس أن احتجاجات وردت من أشخاص قالوا إن الرجال قد يترددون في استخدام هذه الخدمة.

واهتزت صناعة الترفيه اليابانية في مطلع أيلول/سبتمبر الفائت بسبب اعتراف رئيسة وكالة "جوني آند أسوشيت" بالاعتداءات الجنسية التي ارتكبها سلفها جوني كيتاغاوا على مدى عقود على أعضاء جدد شباب في المشهد الموسيقي الوطني.

وكان كيتاغاوا، الذي توفي في العام 2019 عن عمر يناهز 87 عاماً، أسس عام 1962 الوكالة التي هيمنت على قطاع العروض الفنية اليابانية لعقود من الزمن وأطلقت فرقا عرفت شهرة كبيرة على غرار "سماب" و"أراشي" و"طوكيو".

وأثارت وسائل الإعلام المحلية اتهامات لكيتاغاوا فيما كان لا يزال على قيد الحياة بإساءة معاملة القاصرين واستغلالهم جنسياً. لكن كيتاغاوا حصل على تعويضات بسبب التشهير بعد نشر هذه المقالات، مع أن القرار ألغِيَ جزئيًا عند الاستئناف.

وعاد الجدل حول جوني كيتاغاوا مجدداً بعد عرض محطة "بي بي سي" البريطانية في مطلع السنة الجارية فيلماً وثائقياً والاتهامات العلنية التي وجهها شخص قال إنه كان بين ضحاياه.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

دون إعلان أي تقدم.. الحوثيون يعودون إلى صنعاء بعد محادثات في السعودية

الصين تطلب من القنصليات في هونغ كونغ معلومات كاملة عن موظفيها

شاهد: اليابان تحيي الذكرى الـ 11 لكارثة الزلزال وما أعقبه من تسونامي وحادث نووي