إسرائيل ستفرج عن فلسطيني-إيطالي اعتقلته في آب الماضي

سيدفع القيسي كفالة وسيمنع من مغادرة إسرائيل لسبعة أيام
سيدفع القيسي كفالة وسيمنع من مغادرة إسرائيل لسبعة أيام Copyright Muhammed Muheisen/AP2008
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أعلن محامي طالب فلسطيني- إيطالي تحتجزه إسرائيل منذ آب/اغسطس، الأحد أنه سيتم الإفراج عنه.

اعلان

واعتقل خالد القيسي (27 عاما) منذ 31 آب/اغسطس الماضي، عندما كان متوجها من الضفة الغربية المحتلة إلى الأردن بعد قضاء عطلة في مدينة بيت لحم التي يتحدر منها.

وكانت عائلة القيسي في روما دعت الشهر الماضي إيطاليا إلى التدخل لمساعدة الطالب في جامعة سابينزا في روما، وهو مولود في فلسطين ويحمل الجنسية الايطالية.

وقال محامي القيسي الإيطالي فلافيو روسي البيرتيني لوكالة فرانس برس الأحد إن موكله سيتم الإفراج عنه، "لكن لا نملك أي معلومات رسمية".

وأكدت زوجة القيسي فرانشيسكا انتينوكي لصحيفة "مانيفستو" أن القنصل الإيطالي في إسرائيل أكد لها إطلاق سراحه الوشيك.

وسيدفع القيسي كفالة وسيمنع من مغادرة إسرائيل لسبعة أيام، بحسب زوجته.

وكان أفراد عائلته يتخوفون من إمكان تحويل القيسي، الذي كان يخضع لاستجوابات يومية، للاعتقال الإداري.

الاعتقال الإداري، وهو إجراء مثير للجدل موروث من الانتداب البريطاني، يتيح لإسرائيل سجن أشخاص بدون توجيه تهمة إليهم، بين ثلاثة إلى ستة أشهر، وفي كثير من الأحيان يتم تمديد الاعتقال.

وتقول السلطات الإسرائيلية إن هذا الإجراء يسمح لها بتفادي حصول اعتداءات إلى حين الانتهاء من تحقيقاتها، لكن منظمات حقوقية تعتبر الإجراء انتهاكا لحقوق الإنسان.

وشارك خالد القيسي في تأسيس "مركز التوثيق الفلسطيني" في جامعته الإيطالية والذي يوصف بأنه يعرض الثقافة الفلسطينية في إيطاليا.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

بايدن يؤكد دعمه لأوكرانيا ويحث الجمهوريين على "وقف الألاعيب"

إردوغان: "بعد 40 عاماً.. تركيا لم تعد تتوقع شيئا من الاتحاد الأوروبي"

الأمم المتحدة: إسرائيل لم ترد على دعوات التحقيق بهجمات حماس وارتكاب عناصرها "عنف جنسي" ضد إسرائيليات