حزب الله اللبناني ينعى 7 من عناصره بينهم 3 استهدفت سيارتهم مسيرة إسرائيلية في الناقورة

غارة إسرائيلية جنوب لبنان. 2024/02/19
غارة إسرائيلية جنوب لبنان. 2024/02/19 Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

نعى حزب الله اللبناني سبعة من عناصره هم فاروق محمد حرب وعباس أحمد خليل وحسين محمد بدوي، الذين استهدفتهم طائرة مسيرة إسرائيلية على طريق الناقورة جنوب لبنان، إضافة إلى أربعة آخرين استهدفتهم غارة أخرى ليل الجمعة في بلدة راميا.

اعلان

أفادت وكالة الأنباء اللبنانية أن مسيرة معادية استهدفت صباح السبت السيارة التي كانت تقل ثلاثة من عناصر حزب الله في منطقة الحمرا، وأن سيارات الإسعاف هرعت الى المنطقة، فيما نشر مستخدمون للإنترنت شريطا مصورا، يظهر السيارة وقد احترقت بعد تعرضها للهجوم. 

من جانبه نشر الجيش الإسرائيلي على صفحته في موقع أكس شريطا مصورا، يظهر الغارة، ولحظة استهداف سيارة اللبنانيين الثلاثة، قائلا إنه قتل عناصر من حزب الله، كانوا أطلقوا في السابق صواريخ على أهداف إسرائيلية. 

كما نعى الحزب أربعة عناصر آخرين، قتلوا خلال غارة استهدفت منزلا في بلدة راميا ليل الجمعة، ويأتي ذلك في وقت يخوض فيه مقاتلو الحزب معارك ضد القوات الإسرائيلية، تزامنا مع شن إسرائيل حربها على الفلسطينيين في غزة. ونشرت الإعلامية زينب عواضة على صفحتها من موقع أكس صور اللبنانيين السبعة.

وكان حزب الله أصدر قبل ذلك بيانا قالت فيه، إن عناصره استهدفوا  تجمعًا لجنود إسرائيليين صباح السبت، في محيط موقع جل العلام بالأسلحة الصاروخية وأصابوه إصابة مباشرة.

 كما اعلن الحزب أن عناصره شنوا هجوما، جويا على قيادة القطاع المستحدث في ليمان بمسيرة انقضاضية، وأصابوا الهدف بدقة".

المصادر الإضافية • أ ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

هل مات الموسيقار حلمي بكر مسموما؟ اتهامات تطال زوجته وجدلٌ حول مكان دفن الجثمان

بعد نقص تمويل الأونروا.. اللاجئون الفلسطينيون في لبنان يواجهون أزمة معيشية

"كازانوفا الدراما اللبنانية".. فادي إبراهيم يرحل مبكّراً بعد مسيرة فنية لامعة