Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

مزارعة إسرائيلية تعود إلى أعمالها في غلاف غزة لكن كثيرين ليس مسموحا لهم بالعودة

غلاف غزة - آذار/مارس 2024
غلاف غزة - آذار/مارس 2024 Copyright يوروفجين
Copyright يوروفجين
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

على مسافة بعيدة من تجمع إسرائيلي سكاني، تقع بلدة بيت حانون الفلسطينية المدمرة، وفي بعض الأحيان يمكن رؤية عمليات القصف الإسرائيلي عن بعد. لقد أصبح إطلاق الصواريخ من غزة نادرًا، ولكن لا يزال معظم الإسرائيليين غير مسموح لهم بالعودة إلى غلاف غزة.

اعلان

عادت المزارعة الإسرائيلية هيلا فنلون إلى خدمة رقعة من الأرض الزراعية في تجمع نتيف هعسراه الإسرائيلي في غلاف غزة، حيث نفذت الفصائل الفلسطينية هجومها في السابع من أكتوبر الماضي، يوم بدء عملية "طوفان الأقصى".

خلال مقابلة أجرتها معها قناة دوتشي فيليه الألمانية، تحدثت فنلون عن خططها لإعادة بناء البيوت الزراعية المحمية بالبلاستيك، التي تضررت بسبب إطلاق الصواريخ والنيران، وهي واثقة من قدرتها على إعادة بناء تلك البيوت.

كانت هذه المنطقة أول تجمع سكاني يتعرض لهجوم الفصائل الفلسطينية في 7 أكتوبر، في ذلك اليوم اختبأت فنلون لساعات مع عائلتها في ملجإ في منزلها، واليوم، تقول إنها تشعر بالأمان الكافي للعودة إلى هنا مرة أخرى، فغزة على الجانب الآخر من السياج.

فنلون هي واحدة من بين القلائل الذين يبقون في الليل، وتقول إن التغلب على ما حدث قبل أكثر من خمسة أشهر، كان يعني الاستمرار قدر الإمكان في الحياة، مثلما كان الأمر في السابق قبل عملية طوفان الأقصى.

المصادر الإضافية • يوروفيجن

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

تغطية مستمرة| "مجزرة جديدة" في دوار الكويت وحلفاء إسرائيل يصعدون من لهجتهم تجاه نتنياهو

قائد الفرقة 98 في الجيش الإسرائيلي يوبخ "جميع السياسيين" الإسرائيليين في بيان ألقاه من على حدود غزة

حرب غزة في يومها الـ226: عشرات القتلى والمصابين في قصف إسرائيلي ومزيد القتلى والجرحى في صفوف الجيش