Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

شركة العرجاني.. بين تسهيل عبور الفلسطينيين إلى مصر واتهامات بالاستغلال خلال الحرب

الجانب الفلسطيني من معبر رفح مع مصر - أرشيف
الجانب الفلسطيني من معبر رفح مع مصر - أرشيف Copyright Amr Nabil/Copyright 2023The AP. All rights reserved
Copyright Amr Nabil/Copyright 2023The AP. All rights reserved
بقلم:  يورونيوز
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية عن قيمة المبالغ التي يدفعها سكان غزة إلى شركة مصرية من أجل العبور إلى مصر.

اعلان

أجرت الصحيفة مقابلة مع رجل الأعمال المصري إبراهيم العرجاني، رئيس مجلس إدارة مجموعة العرجاني، التي تملك مجموعة واسعة من شركات البناء والعقار والأمن.

يمتلك العرجاني شبكة علاقات واسعة ووثيقة مع كبار المسؤولين المصريين.

من ضمن شركاته العديدة برزت شركة "هلا" التي تعتبر شريان حياة للفلسطينيين الذين يحاولون الهرب من القطاع الذي مزقته الحرب، لكنها متهمة أيضًا بتحصيل أجور عالية جداً واستغلال الحرب.

قال العرجاني للصحيفة، إنه يعتبر واحدًا من المساهمين العديدين في الشركة، على الرغم من أن الشركة كانت مدرجة ضمن شركات المجموعة على الموقع الرسمي للمجموعة، لكنها حذفت من الموقع دون أن تفسر المجموعة السبب.

وأقر العرجاني، بأن شركة "هلا" تحصل رسومًا من الفلسطينيين الذين يريدون الخروج من قطاع غزة، واصفا الشركة بأنها شركة سياحة، "مثلها مثل أي شركة موجودة في المطار". 

وقال العرجاني إن الشركة تأسست في عام 2017 لتوفير خدمات للمسافرين الفلسطينيين الذين يريدون العبور عبر معبر رفح البري نحو مصر. 

وأفاد فلسطينيون خرجوا مؤخرًا من البقعة المنكوبة، أنز الشركة أخذت منهم رسومًا مكلفة، فمن يزيد عمره عن 16 عامًا اضطر إلى دفع مبلغ 5000 دولار أمريكي، والأصغر سنًا دفع نصف هذا المبلغ. دون أن يحصلوا على خدمات VIP.

وقال آخرون، إن وسطاء غير رسميين في القطاع أو في مصر يطلبون من 8 آلاف إلى 15 ألف دولار للشخص الواحد مقابل ترتيب خروجهم من غزة في غضون أيام.

بينما يؤكد العرجاني، أن الشركة استحصلت رسوم عبور تبلغ 2500 دولار للبالغين، ولم تطالب بأي مبلغ للأطفال.

وحافظ العرجاني على علاقات وثيقة مع أعضاء الحكومة المصرية، مستخدمًا نفوذه لتعزيز مصالحه التجارية، وفقًا لاثنين من الدبلوماسيين المطلعين على الأمر.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

انقطاع التيار الكهربائي يغرق دول البلقان في الظلام: شبكات الطاقة تكافح تحت وطأة موجة الحر

أرمينيا تعترف بالدولة الفلسطينية وسط احتجاج إسرائيلي

أغلبهم مصريون.. أعداد متضاربة حول الوفيات بين الحجاج والبحث عن المفقودين يتواصل