Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
جدونا
محاكاة لإنزال المظليين في الذكرى الـ 80 لإنزال النورماندي
آخر تحديث:

فيديو. مئات المظليين يقفزون من الطائرات إلى منطقة الهبوط التاريخية في الذكرى الـ 80 لإنزال النورماندي

قفز أكثر من 300 مظلي من المملكة المتحدة وبلجيكا والولايات المتحدة بالمظلات في منطقة الإنزال التاريخية في الذكرى الـ 80 ليوم الإنزال ، في محاكاة لإعادة إحياء عملية التحرير الجوي لنورماندي.

قفز أكثر من 300 مظلي من المملكة المتحدة وبلجيكا والولايات المتحدة بالمظلات في منطقة الإنزال التاريخية في الذكرى الـ 80 ليوم الإنزال ، في محاكاة لإعادة إحياء عملية التحرير الجوي لنورماندي.

وحضر قدماء المحاربين إلى جانب أقاربهم إلى منطقة الإنزال التاريخية للمشاركة في هذه المراسم الإحتفالية. ولم تغب الأهمية التاريخية لمنطقة الإنزال عن العريف آدي كارتر، ذات الـ22 ربيعا، من كولشيستر، إنجلترا، والتي صنعت التاريخ بنفسها من خلال كونها أول جندية مؤهلة لتكون مظلية. وقالت: "عندما أتيت إلى هنا، وأنا أعلم ما قاموا به في ذلك اليوم، والقدرة على أن أكون جزءًا من ذلك، أشعر بالفخر الشديد لأنني تمكنت من التواجد هنا اليوم".

في عام 1944، هبطت قوات الحلفاء المحمولة جواً أولاً في يوم الإنزال لتأمين الطرق والجسور والنقاط الإستراتيجية الأخرى داخل الشواطئ وتدمير مواقع الأسلحة التابعة للنازيين.

اعلان
اعلان

آخر الفيديوهات

اعلان
اعلان
اعلان