عاجل

الإفراج عن رئيس حزب سورتو المؤيد لاستقلال الباسك أرنالدو أوتيغي

 محادثة
الإفراج عن رئيس حزب سورتو المؤيد لاستقلال الباسك أرنالدو أوتيغي
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أفرجت السلطات الإسبانية هذا الثلاثاء عن رئيس حزب سورتو المؤيد لاستقلال الباسك أرنالدو أوتيغي، الذي حكم عليه بالسجن لمدة ستة أعوام في العام 2009 لمحاولته إصلاح حزب باتاسونا الانفصالي المحظور منذ العام 2003 ويعتبر الذراع اليمنى والسياسية لحركة إيتا.

أرنالدو أوتيغي، الزعيم السابق للجناح السياسي إيتا:” كل هذه الكاميرات التي تسجل الآن يعني أنه لا يزال هناك سجناء سياسيون في الدولة الإسبانية، لقد حاولوا سجننا قبل ست سنوات ونصف السنة، وفعلوا ذلك فقط لأننا نراهن على السلام. وأريد أن أهنئكم جميعا كما أنه يمكننا أن نحافظ على هذا الرهان رغم الاستفزازات. السلام هو بطبيعة الحال الطريق ولكن على هذا المسار، يجب علينا أن نكمل الرهان حتى النهاية.”

أوتيغي البالغ من العمر سبعة وخمسین عاما، عضو سابق في جماعة ايتا الانفصالية المسلحة المتهمة بمقتل أكثر من 800 شخص خلال حملة استمرت 40 عاما في شمال اسبانيا وجنوب غربي فرنسا.

أوتيغي سبق وأن اعتذر لضحايا إيتا في كتاب أصدره في العام 2012 فيما أعلت إيتا تخليها عن العمل المسلح في العام 2011.

ويقبع نحو 600 شخص من عناصر إيتا في سجون إسبانيا وأكثر من 100 عنصر في سجون الجارة فرنسا.
لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox