عاجل

عاجل

حياة طفل لاجئ في خطر بعد إضرابه عن الطعام في جزيرة ناورو

 محادثة
تقرأ الآن:

حياة طفل لاجئ في خطر بعد إضرابه عن الطعام في جزيرة ناورو

حياة طفل لاجئ في خطر بعد إضرابه عن الطعام في جزيرة ناورو
حجم النص Aa Aa

تدهورت الحالة الصحية لطفل لم يتجاوز 12 من عمره بعد إضرابه عن الطعام لمدة تجاوزت الأسبوعين في جزيرة ناورو.

وأفادت صحيفة الغارديان أنه تمّ تخدير الطفل من أجل إعطائه السوائل الضرورية عبر الوريد من أجل إبقائه على قيد الحياة بعد أن تعثرت محاولات نقله لإحدى مستشفيات أستراليا.

وكان قد تمّ احتجاز الصبي وعائلته القادمة من إيران لمدة خمس سنوات ثمّ جرى الاعتراف بهم كلاجئين إلا أن الولايات المتحدة رفضت توطينهم، فغالباً ما ترفض الولايات المتحدة إعادة توطين اللاجئين القادمين من إيران.

اقرأ أيضاً:

أطباء بلا حدود: المهاجرون في ليبيا تعرضوا للتعذيب والعنف الجنسي

بقايا طفل قضى أثناء "طرد الجن" و"مسلمون" قيد التحقيق!

وحالة هذا الصبي هي واحدة من مجموعة حالات لأطفال آخرين يعانون من مشاكل صحية على الجزيرة، بمن فيهم طفل لم يتجاوز العامين وأهله غير قادرين على تقديم الرعاية الصحية اللازمة له.

وبعد أن رفض الصبي تناول الطعام والسوائل تمّ تخديره من أجل إبقائه على قيد الحياة. وقال مصدر في الجزيرة: " الحالة حرجة فعلاً، يعرفون هذا في كانبيرا لكنهم لا يفعلون شيئاً حيال ذلك".

منذ شهر كانون الأول / ديسمبر تم تقديم ما لا يقل عن 14 طلباً للمحكمة الفيدرالية يقضي بنقل الأطفال الذين يعانون من مشاكل صحية إلى مكان تتوفر فيه الرعاية الصحية اللازمة.

ومؤخراً صدر تقرير إلى أن الكثير من الأطفال اللاجئين وطالبي اللجوء يعانون من اضطرابات نفسية مثل اضطراب الاكتئاب الشديد.