المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

نادال يبدأ بشكل كارثي لكنه ينجو من فخ تيم

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
نادال يبدأ بشكل كارثي لكنه ينجو من فخ تيم
لاعب التنس الإسباني رفائيل نادال خلال مباراة ببطولة أمريكا المفتوحة للتنس أمام النمساوي دومينيك تيم يوم الثلاثاء. صورة لرويترز حصلت عليها من يو.إس.إيه توداي سبورتس.   -   حقوق النشر  (Reuters)

من سايمون جينينجز

نيويورك (رويترز) – انتفض رفائيل نادال حامل اللقب بعدما بدأ اللقاء بشكل كارثي وفاز بالشوط الفاصل في المجموعة الخامسة المثيرة ليهزم النمساوي دومينيك تيم صفر-6 و6-4 و7-5 و6-7 و7-6 ويبلغ قبل نهائي بطولة أمريكا المفتوحة للتنس يوم الثلاثاء.

وأصبح تيم أول لاعب يفوز بمجموعة أمام نادال دون حصول اللاعب الإسباني على أي شوط في فلاشينج ميدوز منذ فعلها آندي روديك قبل 14 عاما لكن المصنف الأول نجح في النهاية في حسم اللقاء الذي انتهى الساعة الثانية صباحا بالتوقيت المحلي.

وفاز نادال بنسبة 40 بالمئة من إرساله الأول في المجموعة الأولى وظهرت معاناته من الرطوبة العالية في ملعب آرثر آش لكنه انتفض وفاز بمجموعتين متتاليتين.

وقال نادال الذي بدا عليه الإرهاق في مقابلة داخل الملعب “كانت معركة قوية. الظروف كانت صعبة والرطوبة كانت عالية جدا بالنسبة لي”.

وسدد تيم، الذي خسر أمام نادال في نهائي فرنسا المفتوحة لكنه تفوق على اللاعب الإسباني ثلاث مرات في عشر مواجهات سابقة، 74 ضربة ناجحة من بينها 24 ضربة خلفية باستخدام يد واحدة ليواصل فرض الضغط على حامل اللقب.

وقال نادال “أشعر بالأسف الشديد من أجل دومينيك. إنه صديق مقرب لي وشخص رائع وأتمنى له كل التوفيق.. إنه صغير ولا يزال أمامه الوقت للفوز بالبطولات”.

وبعد فوز نادال بمجموعتين وصلت المجموعة الرابعة إلى شوط فاصل وتقدم تيم 3-صفر قبل أن ينتفض نادال لكن اللاعب النمساوي حافظ على هدوئه ليدرك التعادل ويتجه اللاعبان إلى مجموعة جديدة.

ولم يخسر أي لاعب إرساله في المجموعة الخامسة ولجأ نادال وتيم مجددا إلى شوط فاصل. وتعادل اللاعبان 5-5 ثم حصد البطل الإسباني النقطة التالية بضربة أمامية.

وأخفق تيم في التعامل مع رد نادال لكرة عالية ووضعها بغرابة خارج الملعب ليحتفل اللاعب الإسباني باجتياز عقبة صعبة.

وقال تيم “سأتذكر هذه الضربة إلى الأبد. سأتذكر هذه المباراة بكل تأكيد. لعبة التنس تكون قاسية أحيانا لأني أعتقد أنه لا أحد يستحق أن يخسر لكن يجب أن يحدث ذلك”.

وأضاف “إذا استبعدنا المجموعة الأولى فإن المنافسة كانت مفتوحة من البداية وحتى النهاية.. في الشوط الفاصل بالمجموعة الخامسة كانت النتيجة 50-50. لقد حصل على نقطة واحدة أكثر مني”.

وأشاد نادال بالمشجعين بسبب البقاء في الملعب حتى الساعات الأولى من صباح يوم الأربعاء في نيويورك.

وقال نادال بعد مباراة ماراثونية استغرقت أربع ساعات و49 دقيقة “أشكر الجميع على البقاء هنا الليلة. ينتابني شعور مذهل. ألعب الكثير من الساعات هذا العام على هذا الملعب الجميل”.

وسيلعب نادال في قبل النهائي مع الأرجنتيني خوان مارتن ديل بوترو المصنف الثالث وصاحب ضربات الإرسال القوية.

(رويترز)