لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

بيان قمة اسطنبول يشدد على أهمية إعلان وقف دائم لإطلاق النار في سوريا مع استمرار الحرب على الإرهاب

 محادثة
بيان قمة اسطنبول يشدد على أهمية إعلان وقف دائم لإطلاق النار في سوريا مع استمرار الحرب على الإرهاب
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أكد زعماء تركيا وروسيا وفرنسا وألمانيا اليوم السبت الحاجة إلى وقف دائم لإطلاق النار في سوريا والحاجة إلى الاستمرار في قتال المتشددين. كما دعا الزعماء لتشكيل لجنة صياغة الدستور السوري على أن تجتمع بحلول نهاية العام.

وفي بيان ختامي مشترك بعد اجتماع قمة اسطنبول الرباعية الخاصة بسوريا، أكدت الدول الأربع أيضا الحاجة إلى تهيئة الظروف في أنحاء سوريا لعودة آمنة وطوعية للاجئين.

إردوغان

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان اليوم السبت إن تشكيل لجنة صياغة الدستور السوري يجب أن تتم في أسرع وقت ممكن وأضاف أنه يأمل في إجراء تلك الخطوة قبل نهاية العام.

وأضاف إردوغان أن الزعماء الأربعة ناقشوا عودة اللاجئين إلى سوريا واتفقوا على ضرورة أن تكون العودة طوعية. كما قال إن الشعب السوري هو الذي سيحدد مصير الرئيس بشار الأسد.

بوتين

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن لجنة لصياغة الدستور السوري يجب أن تبدأ عملها مشيرا إلى أن موسكو ستشارك بشكل فاعل في هذا العمل.

وأضاف بوتين خلال مؤتمر صحفي مشترك أنه يأمل في أن تنتهي تركيا من إقامة منطقة منزوعة السلاح في إدلب السورية في وقت قريب.

وأضاف إن الشركاء الأتراك ينفذون التزاماتهم فيما يتعلق بالاتفاق مع روسيا بشأن مدينة إدلب السورية، وأن بلاده تفهم أن العملية ليست سهلة وأنها تعتزم مواصلة التعاون.

ماكرون

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن المجتمع الدولي سيراقب في يقظة ليتأكد من أن روسيا وتركيا ستواصلان تطبيق الاتفاق الذي تم التوصل إليه لإقامة منطقة منزوعة السلاح في منطقة إدلب السورية.

وأضاف ماكرون للصحفيين بعد قمة رباعية "سنكون في منتهى اليقظة لضمان أن تلك الالتزامات سيتم الوفاء بها وأن وقف إطلاق النار مستقر وقابل للاستمرار".

ومضى يقول إن أي هجوم عسكري يشنه نظام الرئيس السوري بشار الأسد وحلفاؤه سيكون له "عواقب أمنية وإنسانية غير مقبولة".

ميركل

من جهتها قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إن حل الأزمة السورية لا يمكن ببساطة أن يكون عسكريا لكن يجب أن يكون سياسيا تحت رعاية الأمم المتحدة وتشمل ضمن أهدافها إجراء انتخابات حرة.

وأضافت: يتعين البدء في عملية سياسية تفضي إلى إجراء انتخابات في سوريا يشارك فيها جميع السوريين بما في ذلك المقيمون في الخارج.

كما قالت: لن نتهاون مع استخدام الأسلحة الكيماوية في سوريا.

إقرأ المزيد على يورونيوز:

"الخوذ البيضاء" تنقذ طفلة عمرها 5 سنوات من تحت حطام بناء دمرته قوات الأسد

أردوغان وترامب يشددان على ضرورة كشف كل ملابسات وفاة خاشقجي

ماتيس: مقتل خاشقجي يقوض استقرار منطقة الشرق الأوسط