عاجل

عاجل

استطلاع: الاقتتال الداخلي يقلق الإسرائيليين اليهود أكثر من النزاع مع العرب

 محادثة
من مظاهرة تطالب بعدم وقف العمليات العسكرية في غزة (تل أبيب)
@ Copyright :
رويترز
حجم النص Aa Aa

يبدو أن اليهود الإسرائيليين أكثر قلقا من الاقتتال الداخلي بين الأطراف السياسية في إسرائيل، عن قلقهم من الصراع العربي-الإسرائيلي، بحسب استطلاع نشره "معهد الديمقراطية الإسرائيلية".

لو صحّت الأرقام التي قدّمها المعهد، فإن الاستطلاع يشير إلى انعطافة كبيرة في الرأي العام الإسرائيلي.

ويعمل المعهد على مسألة الاقتتال الداخلي في البيت الإسرائيلي منذ نحو 16 سنة، وهذه هي المرة الأولى التي يتغلب فيها خوف الإسرائيليين اليهود من الحرب الداخلية، أكثر من خوفهم من النزاع العربي-الإسرائيلي.

معهد الديمقراطية الإسرائيلية
تغيّرت آراء الإسرائيليين اليهود كثيراً بين 2012 و2018معهد الديمقراطية الإسرائيلية

بحسب الاستطلاع الأخير، يعتبر 36 بالمئة من اليهود أن التوترات بين اليهود المحافظين والليبيراليين أكبر مشاكل البلاد، بينما يرى 28 بالمئة فقط أن المشكلة الأكبر هي التوترات بين الإسرائيليين والعرب.

وتظهر الفوارق كبيرةً في الأرقام مقارنة بالاستطلاع الذي أجراه المعهد نفسه في العام 2012.

ففي ذلك الوقت، رأى 9 بالمئة فقط من الإسرائيليين اليهود أن مشكلة البلاد الأكبر تتمثل في الصراع الداخلي بين اليهود، بينما رأى 49 بالمئة أن التوتر سببه النزاع مع العرب بشكل أساسي.

أيضاً على يورونيوز:

ويقول تمار هيرمان من مركز غوتمان لاستطلاعات الرأي إن هناك كتلتين تشكلتا في داخل المجتمع الإسرائيلي، ولكل واحدة منهما رؤيتها للدولة الإسرائيلية، وهناك تفاوت كبير بين النظرتين.

REUTERS/Ammar Awad
من مظاهرة ضدّ إيقاف العمليات العسكرية في قطاع غزةREUTERS/Ammar Awad

الاستطلاع الأخير تمّ إجراؤه بعد عدّة إجراءات حكومية قامت بها حكومة بنيامين نتنياهو، وأحدث انقساماً كبيراً في الرأي العام الإسرائيلي، نذكر منها:

  • إرساء الهوية اليهودية للدولة الإسرائيلية في القوانين
  • منع بعض المجموعات التي تنتقد معاملة الجيش الإسرائيلي للفلسطينيين من إلقاء المحاضرات في المدارس
  • الترويج لمشروع قانون يسمح لمجلس النواب بتخطّي "فيتو" المحكمة العليا
  • منع ناشط أميركي-يهودي ورئيس إحدى البلديات الباريسية من الدخول إلى إسرائيل بسبب دعمها للتيار الداعي إلى مقاطعة إسرائيل.

ماذا عن عرب الداخل؟

في الضفة الأخرى، يقول الإسرائيليون العرب إن التوترات مع الإسرائيليين اليهود هي التي تسبب الاضطراب الأكبر في البلاد، ورأى أكثر من نصف الذين شاركوا في الاستطلاع أن الديمقراطية الإسرائيلية في خطر.

يذكر أخيراً أن عدد المشاركين في الاستطلاع بلغ 1.041 شخصاً.