عاجل

عاجل

الفاتيكان يقيم مشهد المهد التقليدي لأول مرة بالنحت في الرمال

no comment

الفاتيكان يقيم مشهد المهد التقليدي لأول مرة بالنحت في الرمال

أقام الفاتيكان مشهد المهد التقليدي في ساحة القديس بطرس، لكنه هذه السنة لن يكون مشهدا مكونا من التماثيل التوراتية كما جرت العادة وإنما ولأول مرة سيكون مشهد المهد الذي يرتبط بولادة المسيح عيسى مصنوعا من الرمال.

وخلال الأسبوعين الماضيين، قام ريتش فارانو، فنان رمال محترف من ولاية فلوريدا بتوجيه ثلاثة نحاتين من هولندا وروسيا وجمهورية التشيك لصياغة العمل الذي يبلغ ارتفاعه حوالي 5.5 أمتار وعرضه 16 مترًا بإستخدام 720 طن من الرمال. وجلبت الشاحنات كميات رمل من نوع خاص يستخدم في النحت من مدينة جيسولو الساحلية الواقعة بالقرب من مدينة البندقية الإيطالية في منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وتم وضع الرمال في مستطيل كبير وبدأ الفنانون في النحت بإستخدام أدوات بسيطة كالعصي ومجارب البناء وحتى بعض الأدوات المستخدمة في طب الأسنان. يتكون المشهد من يوسف والسيدة العذراء مريم والرضيع عيسى والملائكة والرعاة والحيوانات والملوك الثلاثة.

وستحمي مظلة علوية كبيرة العمل من أية أمطار غزيرة. وقال فارانو إنه يتوقع أن تكون هناك بعض الانتقادات من طرف المسيحيين المحافظين الذين يعتقدون أن كل مشاهد المهد ينبغي أن تتكون من تماثيل تقليدية.

No Comment المزيد من