لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

إمرأة إيرلندية تريد وضع حدّ لعلاقتها بشبح عمره أكثر من 300 سنة

 محادثة
إمرأة إيرلندية تريد وضع حدّ لعلاقتها بشبح عمره أكثر من 300 سنة
حقوق النشر
Pixabay
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قالت امرأة إيرلندية (46 سنة) إنها تريد وضع حد لعلاقتها بـ"زوجها الشبح"، الذي يبلغ من العمر 300 عامٍ ويدعى "جاك"، وإنها تريد "الطلاق" منه.

وكانت أماندا تيغ، الآتية من إحدى مدن إيرلندية الشمالية، زعمت في كانون الثاني – يناير الماضي أنها "تزوجت"من "جاك الشبح" وشاركت في عدّة برامج تلفزيونية محلية لتروي عن علاقتها بجاك من الألف إلى الياء.

وتدّعي تيغ أن "زوجها" آتٍ من القرن الثامن عشر وهي تؤمن بالروحانيات، كما تدعي أنها تجيد التواصل مع الأشباح والأرواح، وتميّز بين الإثنين، كما تشرح هنا.

غير أن موقعاً لتبيان الأخبار الكاذبة في بريطانيا خلُص إلى أنّ الصور المنتشرة على الإنترنت، على الرغم من صحّتها، لا تعني أن تيغ "تزوّجت قانونياً" بالشبح، فهذا الأمر غير ممكن من وجة نظر القانون.

من صور "الزفاف" الذي اتضح أنه مجرّد "مناسبة" في نهاية المطاف

ويقول موقع "سنوبس" إن تيغ، على غرار كثيرين في علاقات عاطفية "روحانية"، لها الحق الكامل بالقول إنها "متزوجة من شبح القرن الثامن عشر"، وأن تعيش زواجها بسعادة كبرى.

بيد أن الأقول التي نشرتها الصحف عن زواجها "القانوني" بجاك عارية من الصحة لأسباب يوضحها القانون.

وبحسب ما أوردته صحيفة أيريش ميرور" الإيرلندية، قالت تيغ مؤخراً إنها ستنهي علاقتها بالشبح لأنه سبب لها إرهاقاً شديداً أودى بها إلى المستشفى.

ويضيف المصدر نفسه أن تيغ كتبت على وسائل التواصل الاجتماعي عن نهاية علاقتها بزوجها وإنها ستقوم بشرح الأسباب بالتفصيل، ولكن في وقت لاحق.

يذكر أن تيغ "المتأثرة إلى حد كبير" بشخصية جاك سبارو من سلسلة الأفلام الشهيرة "قراصنة الكاريبي" أنفقت أكثر من 5 آلاف جنيه إسترليني لتغيير اسمها قانونياً.