لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

إزالة لوحة إعلانية من أشهر المراكز التجارية في باريس بسبب التمييز الجنسي

 محادثة
إزالة لوحة إعلانية من أشهر المراكز التجارية في باريس بسبب التمييز الجنسي
حجم النص Aa Aa

بعد 24 ساعة من وضع هذا الإعلان على "غاليري لا فايات" الشهير في العاصمة الفرنسية، أمرت السلطات الفرنسية بإزالته لإحتوائه على إشارة للتمييز الجندري. وضع المركز التجاري الشهير مكان الإعلان صورة لقارورة عطر شهير.

هيلين بيدار، رئيسة بلدية باريس والمسؤولة عن حقوق المساواة بين النساء والرجال أثارت إشكالية الإعلان في الحادي عشر من ديسمبر/ كانون الأول للعام الجاري.

للمزيد:وزيرة بلجيكية تدعو لإنشاء مراكز لاستقبال ضحايا العنف الجنسي في كل مقاطعات البلاد

نشرت بيدار على حسابها الخاص بتويتر متوجهة إلى المركز التجاري قائلة: "وسط موجة الغضب التي تسبب فيها #metoo وقبيل أيام من عيد الميلاد، لم تجدوا أفضل من صورة لإمرأة بلا وجه لتضعونها على واجهة المركز التجاري؟ تفضلوا بإزالة هذا الإعلان الذي يحمل تمييزا جنسيا" فورا.

في مارس/ آذار للعام 2017، قامت مديرية باريس بتوقيع اتفاق مع سلسة غاليري لا فايت للمراكز التجارية بالإضافة إلى 27 علامة (ماركة) عالمية بعدم التعرض إلى الصور النمطية الجندرية في إعلانتها.

وبعد إزالة الإعلان، توالت ردود الفعل المنددة على مواقع التواصل الاجتماعي بقرار رئيسة البلدية، فالشعب الفرنسي المتفتح رأى أن هناك فرق كبير بين وضع إعلان بمنتج من منتجات الألبان مستخدمين إمرأة عارية ومنتج خاص بالملابس الداخلية للنساء التي تتطلب بطبيعة الأمر استخدام جسد رجل أو إمرأة للتسويق للمنتج.

ومنهم من رأى أن على الدولة أن تهتم بمعاناة النساء في فرنسا في إشارة إلى التفرقة في الأجور والعنف ضد المرأة المنتشر في أكثر من 20% من الأسر الفرنسية.

للمزيد على يورونيوز: