عاجل

عاجل

مقتل شخص وإصابة 5 في هجوم على قاعدة لقوات الباسيج جنوب شرق إيران

 محادثة
جنود من القوات المسلحة الإيرانية
جنود من القوات المسلحة الإيرانية -
حقوق النشر
رويترز
حجم النص Aa Aa

ذكرت وسائل إعلام أن أحد أعضاء الحرس الثوري الإيراني لقي حتفه كما أصيب خمسة، في هجوم على قاعدة في جنوب شرق إيران، يوم السبت، في الوقت الذي تحتفل فيه البلاد رسميا بالذكرى الأربعين للثورة الإسلامية.

وقال محمد هادي مرعشي، نائب حاكم إقليم سستان وبلوخستان، لوكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية: "تعرضت قاعدة لقوات الباسيج لإطلاق نار... صباح اليوم، وأصيب عدد من أفراد الحرس الثوري المسؤولين عن الاتصالات كانوا يعملون على تركيب خطوط في القاعدة".

وتابع: "أصيب خمسة من الحرس واستشهد واحد"، مضيفا أن احتفالات ذكرى الثورة تسير بشكل سلمي.

جيش العدل يتبنى

وقالت وكالة تسنيم للأنباء إن جيش العدل، وهو جماعة سنية متشددة، أعلن مسؤوليته عن الهجوم.

واستهدف الهجوم قاعدة لقوات الباسيج شبه العسكرية التابعة للحرس الثوري في مدينة نكشهر في إقليم سستان وبلوخستان، الذي يشهد اضطرابات بسبب عصابات تهريب المخدرات ومسلحين من السنة.

وكان جيش العدل قد أعلن يوم الثلاثاء مسؤوليته عن تفجيرين أصابا ثلاثة من رجال الشرطة، أمام مركز للشرطة في مدينة زاهدان عاصمة سستان وبلوخستان.

للمزيد على يورونيوز:

وبدأت إيران يوم الجمعة احتفالات ترعاها الدولة وتستمر عشرة أيام بمناسبة ذكرى الثورة الإسلامية عام 1979، التي أطاحت بشاه إيران رضا بهلوي المتحالف مع الغرب.

وانسحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب العام الماضي من اتفاق دولي مبرم مع طهران ويقضي بكبح برنامجها النووي مقابل إلغاء العقوبات.

وأعاد ترامب فرض العقوبات ثانية مما أدى إلى انهيار العملة الإيرانية وزيادة التضخم كما زاد من عزوف المستثمرين عن العمل في البلاد.