عاجل

عاجل

بي.ايه.إي سيستمز تحذر من تأثير سلبي لموقف ألمانيا من السعودية

بي.ايه.إي سيستمز تحذر من تأثير سلبي لموقف ألمانيا من السعودية
شعار بي.ايه.إي سيستمز في بريطانيا في صورة من أرشيف رويترز. -
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

من أليستير سماوت

لندن (رويترز) - قالت بي.ايه.إي سيستمز إن خطوات تقوم بها ألمانيا لوقف تصدير الأسلحة إلى السعودية قد تؤثر سلبا على اتفاقات كبيرة لها مع المملكة، مما سيضغط على الأداء المالي وعلى علاقات أكبر شركة سلاح في بريطانيا.

وقالت بي.ايه.إي إنها تعتمد على موافقة عدد من الحكومات على تراخيص التصدير للاستمرار في التوريد للسعودية.

وقالت الشركة يوم الخميس في بيان أعلنت فيه نتائجها السنوية "الموقف الذي تتبناه الحكومة الألمانية حاليا من تراخيص التصدير قد يؤثر على قدرة المجموعة على تزويد المملكة بالقدرات المطلوبة" مضيفة أنها تعمل مع السلطات البريطانية لتقليص المخاطر.

وهبطت أسهم الشركة بنسبة 6.2 وعزا متعاملان انخفاض سعر السهم إلى التعليقات المرتبطة بالسعودية.

وسعت ألمانيا لوقف صادرات الأسلحة إلى السعودية بعد مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية المملكة في اسطنبول في الثاني من أكتوبر تشرين الأول، لكن بريطانيا حثت ألمانيا على استثناء المشاريع الدفاعية الكبيرة وإلا فإنها ستواجه أضرارا في مصداقيتها التجارية.

وقال وزير الخارجية الألماني يوم الأربعاء إن القرارات المتعلقة بتصدير الأسلحة إلى السعودية ستعتمد في المستقبل على تطورات الصراع في اليمن، في حين حذر أعضاء في مجلس اللوردات البريطاني الأسبوع الماضي من أن مبيعات الأسلحة إلى السعودية قد تنطوي على خرق للقانون الدولي بسبب الحرب في اليمن.

وتحقق بي.ايه.إي 14 بالمئة من مبيعاتها السنوية من بيع الطائرات المقاتلة يوروفايتر تايفون وأسلحة أخرى إلى السعودية وأثارت التوترات تساؤلات بشأن اتفاق بعشرة مليارات جنيه استرليني أبرمته الحكومة البريطانية لبيع 48 طائرة تايفون جديدة، تقوم بتصنيعها بي.ايه.إي وشركاء آخرون، إلى السعودية.

تأكد الاتفاق في مذكرة تفاهم في مارس آذار لكنه لم يُبرم بشكل نهائي بعد، ولم يظهر في البيانات المالية لشركة بي.ايه.إي عن 2018.

وقال مصدر في القطاع إن ألمانيا تعرقل أيضا بيع قطع الغيار بالإضافة إلى الطائرات الجديدة مما قد يؤدي قريبا إلى عدم إمكانية تحليق الاثنين والسبعين طائرة تايفون التي في المملكة بالفعل.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة تشارلز وودبرن للصحفيين يوم الخميس "مسألة التراخيص الألمانية هي مسألة سياسية وبالتالي تتطلب حلا على المستوى السياسي... نعكف على عدد من الخطط البديلة".

وقالت الشركة إن أرباحها ستنمو في 2019 بالمقارنة مع الثبات الذي شهدته في 2018، على الرغم من استمرار الضبابية الجيوسياسية التي قد تؤثر على نشاطها.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة