لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

موراي يكلل عودته بالفوز بلقب الزوجي في بطولة كوينز مع لوبيز

موراي يكلل عودته بالفوز بلقب الزوجي في بطولة كوينز مع لوبيز
مواري (إلى اليمين) وزميله لوبيز يحتفلان بالفوز بلقب زوجي الرجال ببطولة كوينز للتنس يوم الاحد. تصوير: توني اوبرايان - رويترز. -
حقوق النشر
(Reuters)
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

من مارتن هيرمان

لندن (رويترز) – حقق اندي موراي الفائز بلقب بطولة ويمبلدون لفردي الرجال مرتين عودة مثالية لمنافسات التنس عقب غياب خمسة شهور بفوزه ببطولة كوينز للزوجي مع فليسيانو لوبيز يوم الأحد.

وبدا البريطاني موراي (32 عاما)، الفائز بلقب الفردي في البطولة المقامة على الملاعب العشبية خمس مرات، سعيدا بعد فوزه مع الإسباني لوبيز بنتيجة 7-6 و5-7 و10-5 على الزوجي المؤلف من البريطاني جو ساليسبري والأمريكي راجيف رام.

وحقق لوبيز ثنائية غير متوقعة بعد فوز اللاعب البالغ عمره 37 عاما والمشارك ببطاقة دعوة بلقب الفردي للمرة الثانية بعد انتصاره على الفرنسي جيل سيمون خلال ما يقرب من ثلاث ساعات.

وأرسل اللاعب الإسباني ضربة أمامية ناجحة ليمنح الثنائي نقطة الفوز بالمباراة وبعدها ذهبت ضربة ساليسبري الأمامية خارج الملعب في رده على ارسال موراي الذي قفز عاليا من الفرحة عقب الفوز.

وتعافي موراي الحائز على ثلاث بطولات كبرى من جراحة أعلى الفخذ خضع لها في فبراير شباط الماضي في محاولة لإنقاذ مسيرته التي بدا انها انتهت عقب خسارته في الدور الأول من بطولة استراليا المفتوحة مطلع العام الحالي.

وقال المصنف الأول عالميا سابقا إنه “تعافى تماما من الألم” في بداية خطواته للعودة لمنافسات الزوجي قبل أن يستأنف، كما هو مأمول، مسيرته في الفردي في وقت لاحق من العام الحالي.

وأضاف موراي، الذي احتفل بشدة بانتزاعه نقطة حسم اللقاء، للصحفيين “انظر.. هذه البطولة مختلفة بالنسبة لي وهي أكثر خصوصية من الكثير من بطولات الفردي التي فزت بها وذلك للكثير من الأسباب.

“يبدو أنني فزت هنا بلقب الزوجي مع فليسيانو بفخذ معدني. الأمر يتعلق بالعقلية. من الرائع أن تتمكن من القيام بذلك نظرا لما كنت عليه قبل عدة أشهر وتحديدا قبل شهرين فقط.

“لا أفكر في هذا حاليا. أنا سعيد للغاية لأنني أصبحت لا أشعر بألم واستمتع بحياتي. قمت حرفيا بكافة الأمور على نحو طبيعي. الأمر مميز حقا”.

وبسؤاله عما إذا كان يستهدف خوض مباريات الفردي في بطولة أمريكا المفتوحة، قال موراي “يحتمل لكنني لست مهتما على أي حال.

“سيكون من الرائع أن أشارك في بطولة أمريكا المفتوحة.. لكن لو لم يحدث فإن لدي الكثير من مصادر السعادة والمرح عقب الفوز بأول مباراة في منافسات الزوجي هنا.. هل تعلم أن هذا يكفي بالنسبة لي.

“لو شاركت في بطولة أمريكا المفتوحة فسيكون وفقا لإيقاعي ويحدوني الأمل أن أواصل التقدم.

“أنا واثق أن الأمور ستتحسن عند مرحلة ما لأنني أحقق تحسنا سريعا ومستمرا. لكن يجب علي أن أحسن بعض الأمور مثل النواحي البدنية”.

وقال لوبيز وسط تصفيق من الجماهير “أنا سعيد للغاية لأن موراي يلعب معي. نحن سعداء لعودتك لملاعب التنس.

“لا أعرف إلى مدى ستتحسن حالته. يحدوني الأمل أن يشارك في مباريات الفردي قريبا. الأمر يرجع إليه ولفريقه الذي سيتخذ القرار بشأن الوقت المناسب لذلك”.

وتحرك موراي بأريحية إلى جانب لوبيز خلال البطولة وكان متألقا يوم الأحد بفوزه بأول ألقابه في الزوجي منذ 2011 عندما كان شريكا لشقيقه جيمي في طوكيو.

وبدا اليوم مرهقا بالنسبة للوبيز لكن نيله للقبين وانتزاعه لمكان في قلوب الجماهير البريطانية يبدو كافيا له في يوم واحد.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة