الأمم المتحدة تدعو لوقف أعمال العنف في العراق ومحاسبة المسؤولين

الأمم المتحدة تدعو لوقف أعمال العنف في العراق ومحاسبة المسؤولين
Copyright رويترز
Copyright رويترز
بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

الأمم المتحدة تدعو لوقف أعمال العنف في العراق ومحاسبة المسؤولين

اعلان

دعت بعثة الأمم المتحدة في العراق اليوم السبت إلى وقف أعمال العنف في العراق حيث قتل حوالى مئة شخص وأصيب نحو أربعة آلاف بجروح في خمسة أيام من الاحتجاجات المطلبية، مشدّدة على وجوب محاسبة المسؤولين عن أعمال العنف.

وقالت البعثة في بيان تلقّته وكالة فرانس برس "نحن حزينون جداً للخسائر في الأرواح. هناك تقارير عن قتلى وجرحى خلال خمسة أيام. هذا يجب أن يتوقف، وأولئك المسؤولون عن العنف يجب أن يحاسبوا".

وأضاف البيان الذي نشرته البعثة على صفحتها في موقع فيسبوك "أدعو جميع الأطراف إلى التوقّف والتفكير، ويجب محاسبة المسؤولين عن العنف. فلتسُد روح الوحدة في عموم العراق".

وأتت دعوة المبعوثة الأممية بعد مقتل خمسة عراقيين بالرصاص في بغداد خلال تظاهرات مطلبية شهدتها العاصمة العراقية ومدن جنوبية لليوم الخامس، وأسفرت منذ اندلاعها عن سقوط 99 قتيلاً، فيما واصلت السلطات حجب الإنترنت في إطار مساعيها للتضييق على الاحتجاجات الدامية.

ومنذ الثلاثاء يشهد العراق تظاهرات بدأت في بغداد للمطالبة بتحسين الخدمات الأساسية وتوفير فرص عمل ثمّ امتدّت إلى مدن جنوبية، وارتفع سقف مطالبها ليصل إلى استقالة الحكومة وتغيير النظام برمّته.

وبحسب مفوضية حقوق الإنسان في العراق، وهي هيئة رسمية تابعة للبرلمان العراقي، فإنّ 60 من القتلى سقطوا في بغداد التي استقبلت مستشفياتها 250 جريحاً أصيبوا بالرصاص الحيّ.

للمزيد على يورونيوز:

ماذا يحدث في العراق؟ وما أسباب المظاهرات؟

العراق: إطلاق نار في بغداد والحكومة تتهم "مندسين" باستخدام العنف بعد احتجاجات دموية

شاهد: العراقيون يتحدون حظر التجول وقوات الأمن تطلق الرصاص الحي والغاز المسيل للدموع

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: مظاهرات حاشدة في ساحة التحرير ببغداد إحياءً للذكرى الرابعة لاحتجاجات تشرين

فيديو: عروسا الحمدانية في أول ظهور بعد الحريق.. حنين تحت الصدمة ولا تتكلم وريفان يقول "سنغادر"

شاهد: قرقوش تتحول إلى خيمة عزاء كبيرة.. أهالي ضحايا حريق قاعة الأعراس يبكون أحباءهم