عاجل
euronews_icons_loading
خيمة لإعادة لم الشمل في دار للمسنين بمدينة بوربورغ الفرنسية

في خطوة تهدف إلى إعادة لم الشمل بعد انقطاع دام أكثر من شهرين، اقدم دار للمسنين في مدينة بوربورغ الواقعة شمال فرنسا بنصب خيمة عملاقة في حديقة المركز، يسمح من خلالها لعائلات وأقارب كبار السن الضعفاء المتواجدين في المكان بزيارتهم، دون تعريض حياتهم لخطر الإصابة بفيروس كورونا الجديد.

وبمجرد دخولك إلى هذه البقعة التي تشغل مساحة غرفة واحدة وترتفع حوالي ثلاثة أمتار، تجد نفسك وجها إلى وجه مع الشخص المقابل، إلا أن ستارا بلاستيكيا شفافا يفصل بين الجالسين في المكان. ومن وراء هذا الجدار يسمح لك بتبادل الأحاديث والأخبار معهم، ما يساهم بتخفيف أعباء الوحدة عنهم التي عانوا منها مؤخرا.

No Comment المزيد من