عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

هل تنتقل عدوى كورونا عبر الأذنين؟ وهل دموع المصاب بالفيروس تساعد على نقل العدوى؟

محادثة
شخص يمسح عيونه بسبب غازات مسيلة للدموع في بولندا
شخص يمسح عيونه بسبب غازات مسيلة للدموع في بولندا   -   حقوق النشر  Czarek Sokolowski/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

لا يُعتقد أن عدوى كوفيد-19 تنتقل عبر الأذنين، وهو ما أكده المركز الأمريكي لمكافحة الأمراض والوقاية منها. فالجلد في قناة الأذن الخارجية يشبه الجلد العادي، عكس أنسجة الفم والأنف والجيوب الأنفية. وهذا يخلق حاجزا يجعل من الصعب على الفيروس المرور إلى الجسم حسب الدكتور بنجامين بليير في مستشفى بوسطن لأمراض العيون والأذن في ولاية ماساتشوستس.

من ناحية أخرى، يُشير المختصون إلى أنه بالإمكان إجراء اختبار الكشف عن فيروس كورونا المستجد على مستوى العين ولكن من غير الممكن إجراء نفس الاختبار على مستوى الأذن.

يقول الأطباء إن العين قد تكون طريقا للعدوى بفيروس كورونا المستجد مثلما هو الحال مع الأنف والفم حيث يتسبب السعال والعطس في انتقال الرذاذ أو اللعاب من شخص لآخر، كما قد يتسبب فرك العينين في تنقل الفيروس. كما يشير البعض إلى أن دموع شخص مصاب قد تتسبب في انتشار الفيروس أيضا.

فبعد النصائح والإرشادات الخاصة بغسل اليدين بشكل متكرر والتباعد الاجتماعي وضرورة استخدام أقنعة الوجه الواقية في الأماكن العامة لمنع انتشار الفيروس، دعا البعض إلى زيادة تدابير الوقاية على مستوى العينين، وذلك من خلال استعمال نظارات من أجل حماية إضافية. ووفقا للأكاديمية الأمريكية لطب العيون، يُنصح باستخدام نظارات السلامة من طرف عمال الرعاية الصحية عند علاج المرضى المحتملين.