عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الولايات المتحدة تخفّض عديد قواتها في العراق من 5200 إلى 3000 جندي

محادثة
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب   -   حقوق النشر  Chris Carlson/ AP
حجم النص Aa Aa

أعلن قائد القيادة العسكرية الأمريكية في الشرق الأوسط الجنرال كينيث ماكينزي الأربعاء أن الولايات المتحدة قررت تخفّيض عديد قواتها في العراق من 5200 إلى 3000 جندي.

وقال الجنرال في بغداد "بعد الاعتراف بالتقدم الكبير الذي أحرزته القوات العراقية والتشاور والتنسيق مع الحكومة العراقية وشركائنا في التحالف، قررت الولايات المتحدة تخفيض وجودها العسكري في العراق من حوالى 5200 إلى 3000 جندي خلال شهر أيلول/سبتمبر".

وفي وقت سابق، أعلن مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية الثلاثاء أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيعلن قريبا عن سحب المزيد من القوات من العراق وأفغانستان.

وقال المسؤول للصحفيين الذين يسافرون مع الرئيس أن يتوقعوا إعلانا الأربعاء بخصوص سحب القوات المنتشرة في العراق، وأضاف المصدر نفسه أن الإعلان المتعلق بالعراق سيصدر في الأيام المقبلة.

وكان الرئيس دونالد ترامب المرشح لولاية ثانية في تشرين الثاني/نوفمبر قد أعلن سابقا أنه يريد سحب الجنود المتمركزين في العراق. وخلال لقاء في آب/أغسطس مع رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أشار إلى هذا الإعلان لكن بدون تحديد الموعد.

وجاء اللقاء مع تزايد الهجمات ضد أهداف أمريكية من قبل مقاتلين موالين لإيران، إضافة إلى الدعوات التي تواجهها الحكومة العراقية لطرد 5 آلاف جندي أمريكي منتشرين في البلاد في إطار جهود محاربة المتطرفين.

وانسحب الجيش الأمريكي من العراق في نهاية 2011 وترك مهمة صغيرة فقط ملحقة بالسفارة الأمريكية، لكن قوات أمريكية أخرى نشرت في البلاد بعد سنوات بهدف دعم القوات العراقية في محاربة تنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية، الذي شن هجوما كبيرا صيف العام 2014.

من جهته أعلن البنتاغون أنه يريد أن يخفض عدد العسكريين في أفغانستان إلى أقل من خمسة آلاف جندي على خلفية محادثات السلام بين الأطراف الأفغانية.

وتنشر الولايات المتحدة حاليا 8600 عسكري في أفغانستان. وينص اتفاق وقع في شباط/فبراير في الدوحة بين واشنطن وحركة طالبان، على انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان عام 2021 مقابل تعهد طالبان في سبيل السلام.