عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بهارات بتروليوم الهندية قد تستأنف شراء نفط إيران إذا رُفعت العقوبات

حجم النص Aa Aa

نيودلهي (رويترز) – قال مسؤول في شركة بهارات بتروليوم الهندية الحكومية يوم الخميس إن الشركة قد تستورد ما يصل إلى مليوني طن من نفط إيران سنويا إذا عرضت الدولة عضو أوبك امتيازات تعزز تنافسية خامها.

كانت بهارات بتروليوم تحصل في المتوسط على مليوني طن من النفط الخام الإيراني سنويا عندما لم تكن طهران خاضعة للعقوبات الأمريكية.

وقال ن. فيجاياجوبال المدير المالي في بهارات بتروليوم “كنا نشتري مليوني طن (سنويا) من النفط الخام الإيراني في المتوسط عندما كانت الأوضاع طبيعية. سنعود إلى ذلك الرقم… لن أشتري ستة ملايين طن من النفط الإيراني”.

لكنه أضاف أن شراء الخام الإيراني يعتمد على تسعيره بالمقارنة مع الخامات المنافسة.

كانت إيران تعرض تخفيضات على الخام والشحن في مبيعات النفط إلى شركات التكرير الهندية.

أوقفت الهند، ثالث أكبر مستهلك ومستورد للنفط في العالم، استيراد النفط من طهران في 2019 مع انقضاء أجل استثناء مؤقت مُنح لبعض الدول. وانسحب الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 2018 من اتفاق إيران النووي المبرم في 2015 وعاود فرض عقوبات عليها.

لكن إدارة الرئيس جو بايدن منخرطة مع إيران في محادثات غير مباشرة لإحياء الاتفاق بحيث تكبح طهران أنشطتها النووية مقابل رفع العقوبات.

وتخطط شركات تكرير هندية لاستبدال بعض مشترياتها من السوق الفورية بالنفط الإيراني في النصف الثاني من العام مع اقتراب واشنطن وظهران من إبرام اتفاق.

وقال فيجاياجوبال إن الشركة تلبي نحو 45 بالمئة من احتياجاتها من واردات النفط من السوق الفورية والباقي بعقود طويلة الأجل.

وأضاف أن بهارات بتروليوم تشغل 86 بالمئة في المتوسط من طاقة مصافيها في ظل تراجع الطلب المحلي على الوقود بسبب موجة ثانية من جائحة كوفيد-19.

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة