المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الاتحاد الأوروبي يشعر "بأسف عميق" لاعتذار الحريري عن تشكيل الحكومة في لبنان

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل
وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل   -   حقوق النشر  Bilal Hussein/AP

صرح وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل الجمعة أن الاتحاد الأوروبي يشعر "بأسف عميق" لقرار رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري الاعتذار عن عدم تشكيل حكومة وإبقاء البلاد في طريق مسدود.

وقال بوريل في بيان: "يشعر الاتحاد الأوروبي بأسف عميق للمأزق السياسي المستمر في البلاد وعدم إحراز تقدم في تنفيذ إصلاحات عاجلة".

ويستعد الاتحاد الأوروبي لفرض عقوبات على قادة سياسيين محددين يعتبرهم مسؤولين عن وصول الوضع إلى طريق مسدود في البلاد، في نهاية تموز/يوليو.

وحصل توافق سياسي بين وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي خلال اجتماع في بروكسل الإثنين للتحضير لهذه العقوبات.

وقال بوريل "لا توجد في لبنان حكومة قادرة على العمل منذ عام تقريبا، ما أدى إلى أزمة مالية واقتصادية غير مسبوقة يعاني الشعب اللبناني من عواقبها المأساوية".

وأضاف "تقع على عاتق القادة اللبنانيين مسؤولية حل الأزمة الداخلية الحالية التي تسببوا فيها هم أنفسهم"، مؤكدا أن "لبنان بحاجة إلى حكومة قادرة على تنفيذ إصلاحات اقتصادية والحكم والتحضير لانتخابات 2022 التي يجب إجراؤها في موعدها المحدد".

وأكد وزير خارجية الاتحاد أن "اتفاقا مع صندوق النقد الدولي يبقى ضروريا لإنقاذ البلاد من الانهيار المالي".

ومن جهته، علّق وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان الخميس في الأمم المتحدة، على اعتذار سعد الحريري واعتبره "فصلا مأسويا إضافيا، في عجز المسؤولين اللبنانيين عن إيجاد حل للأزمة، في ظل الواقع الاقتصادي والاجتماعي في البلاد.

وقال لودريان: "إن هذا التدمير الذاتي المستمر شهد للتو فصلا جديدا، ولكن لا يزال الوقت متاحا للنهوض مجددا. هذا الأمر يضع المسؤولين السياسيين اللبنانيين أمام مسؤولياتهم".

احتجاجات بعد اعتذار الحريري

استخدم الجيش اللبناني الرصاص لتفريق المتظاهرين في العاصمة بيروت الخميس، فيما اعتقلت عددا منهم عقب إعلان الحريري اعتذاره عن تشكيل حكومة.

وقد تنحى رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري بعد تسعة أشهر من قبول التحدي المتمثل في تشكيل حكومة تنتشل البلد من الغرق في أزمة اقتصادية أعمق.

واعتذر الحريري عن تشكيل الحكومة بعد اجتماعه مع الرئيس عون، بشأن مسودة تشكيلته الوزارية.

وقال الحريري بعد اجتماعه مع الرئيس عون لمناقشة مسودة تشكيلته الوزارية، "من الواضح أننا لن نتمكن من الاتفاق" بعد أن طلب العون تعديلات يراها هو جوهرية.

ورد مكتب الرئيس عون من جانبه بالقول إن الحريري "ليس مستعدا لبحث أي تعديل على التشكيلة الحكومية المقترحة، التي قدمها يوم الاربعاء".