المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

في ثاني أيام غراند سلام باكو للجودو.. تألق تركي وتميّز بريطاني وتفوق ياباني

Access to the comments محادثة
بقلم:  Hassan Refaei
euronews_icons_loading
في ثاني أيام غراند سلام باكو للجودو.. تألق تركي وتميّز بريطاني وتفوق ياباني
حقوق النشر  (c) Jensen Lars Moeller

أضاءت صالة حيدر علييف الرياضية مساء اليوم السبت، في اليوم الثاني لبطولة باكو غراند سلام 2021، حيث صعد لاعب الجودو التركي القوي فليدات البيرق إلى دائرة الضوء، وبدا في أفضل حالاته وهو يشقّ طريقه إلى النهائي، بسيلٍ من الرميات القوية والنقلات الذكية.

والتقى دروزيتا الكرواتي، وسجل في النهائي إيبوناً سريعاً وقوياً بشكل مذهل، ومنحته رميةٌ كبيرة في الفخذ الميدالية الذهبية، وجعلته رقماً صعباً، ونال على إثر ذلك من عضو قاعة مشاهير اتحاد الجودو الدولي، وبطل أولمبياد المعاقين مرتين، ونائب رئيس اللجنة البارالمبية الأذربيجانية، الميدالية الذهبية.

يقول فليدات البيرق بعد نيله الميدالية: "أشعر بسعادة غامرة لأن هذه هي أول مسابقة لي بعد الألعاب الأولمبية، وأردت أن أحقق بعض الميداليات هنا، وأنا سعيد لأن حصلت على ذهبية".

والمتألقة لوسي رينشال من بريطانيا كانت نجمة اليوم. فبعد حصولها على الميدالية الفضية في بطولة باريس غراند سلام قبل أسبوعين، وصلت إلى النهائي مرة أخرى. لتواجه المنغولية بولد غانخايك وتحصل من خلالها على نتيجة إيبون، وتنال بعدها ميدالية من وزير الصناعة الدفاعية لجمهورية أذربيجان مادات جولييف.

تقول رينشال تعليقاً على فوزها: "أنا أتعامل مع الضغط، وأتدرب جيداً في المنزل، ونحن كفريق جودو بريطاني نعمل على نحو جيد، وجيمي يدفعني كل يوم، لذا أعتقد أن ثمة قوة تدفعني باتجاه التميز، وهو ذاته الذي يحملني إلى المرحلة التالية". حسب تعبيرها.

أما اللاعب الروسي محمد بيكوف فقد قضى يوماً رائعاً، إذ هزم المرشح الأفضل على أرضه حيداروف، بهجوم مركب ومذهل ليشق طريقه إلى النهائي، معبراً عن مشاعره بصرخة نصرٍ ألهبت حماس مشجعيه، ليواجه بعدها في النهائي أويوشي الياباني الذي تفوق عليه في نهائي تكتيكي تقلّد على إثره الذهب من ضيف اتحاد الجودو الدولي أندريه خولودنوف.

أما في وزن أقل من سبعين كيلوغراماً، فكان ثمّة رمية كتف رائعة نفذتها الوافدة اليابانية الجديدة، تارادا أوتانا وخطفت من ورائها إيبوناً، لتعزز بالتالي من قوة وحضور الفريق الياباني في فئة الوزن هذه، وحصلت على ميداليتها الذهبية من ضيف اتحاد الجودو الدولي كورنيل فارفارا.

نجوم المنتخب الأذربيجاني كان حضورهم ساطعاً، وقدم كافة أعضاء الفريق عروضاً مذهلة وقوية، منحت مشجعيهم الكثير من الحماسة، فيما ضمنت المهارات الأساسية الميدالية البرونزيه لهدايت حدروف.

مباراة الميدالية البرونزية لأقل من واحد وثمانين كيلوغراماً تنافس عليها لاعبان على أرضهما التي شهدت عرضاً تجلت في نهايته الروح الرياضية.