المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أبراموفيتش يسلّم إدارة تشلسي إلى مؤسسة أمناء النادي بسبب العقوبات المفروضة ضد روسيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
رومان أبراموفيتش
رومان أبراموفيتش   -   حقوق النشر  AP

أعلن الروسي رومان أبراموفيتش، مالك تشلسي الإنجليزي، السبت أنه سلّم "إدارة ورعاية" النادي الى مؤسسة أمناء النادي الخيرية، وفق ما جاء في بيان نشره أبطال أوروبا.

وجاء في بيان على الموقع الرسمي للفريق اللندني عن لسان أبراموفيتش "خلال قرابة 20 عامًا من ملكية نادي تشلسي، كنت دائمًا أنظر إلى دوري بصفتي حارسًا للنادي، الذي تتمثل مهمته في ضمان نجاحنا كما نحن اليوم، بالإضافة إلى البناء للمستقبل ولعب دور إيجابي في مجتمعاتنا".

وتابع "لطالما اتخذتُ القرارات مع مراعاة مصلحة النادي قبل كل شيء. ما زلت ملتزمًا بهذه القيم. لهذا السبب أعطي اليوم لأمناء مؤسسة تشلسي الخيرية إدارة ورعاية نادي تشلسي".

وختم "أعتقد أنهم حاليًا في أفضل وضع لرعاية مصالح النادي واللاعبين والجهاز والمشجعين".

وتأتي هذه الخطوة في أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا وتداعياته على عالم الرياضة.

ومن المتوقع أن يكون الملياردير الذي تسلّم ملكية تشلسي في العام 2003، قد اتخذ هذا القرار من أجل حماية تشلسي في ظل العقوبات المحتملة على نافذين روسيين مع احتدام الحرب في أوكرانيا.

يوم الأربعاء، بفضل امتياز برلماني، وصفته النائبة عن الحزب الليبرالي الديمقراطي ليلى موران بأنه واحد من أهم 35 "سخصية داعمة" للرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذين ينبغي معاقبتهم.

وتبلغ ثروة الملياردير الروسي 14 مليار دولار تقريبًا وفقًا لمجلة فوربس، وقد احتل المرتبة 142 في قائمة المجلة لعام 2021 لأغنى رجال العالم.