المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: طوابير طويلة أمام المحلات التجارية في كييف لشراء الطعام

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
طوابير طويلة أمام المحلات التجارية في كييف.
طوابير طويلة أمام المحلات التجارية في كييف.   -   حقوق النشر  أ ب

ساد هدوء حذر العاصمة الأوكرانية كييف الإثنين غداة عطلة نهاية أسبوع متوترة سادها القصف وحظر التجوال. وتوافد السكان خلال هذه الهدنة على المحلات التجارية وشكلوا طوابير طويلة لشراء الطعام والمياه.

فرض رئيس بلدية كييف فيتالي كليتشكو حظر تجوال مستمر في العاصمة الأوكرانية استمر من مساء الجمعة إلى صباح الإثنين للحفاظ على أمن السكان وسط الغزو الروسي لأوكرانيا. وقال كليتشكو "أعلن فرض حظر التجول ويجب أن يعلم المواطنون أنه لن يكون هناك أي تحرك في جميع أنحاء المدينة ليلا".

وعرفت حركة التنقلات في العاصمة شللا كاملا فيما أبقت السلطات محطات المترو مفتوحة لاستخدامها كملاجئ في حال تعرض المدينة لضربات عسكرية.

والإثنين، سُمع دوي انفجارات وإطلاق نار في عدة مدن محاصرة في شرق أوكرانيا، وتجمعت العائلات الخائفة طوال الليل في الملاجئ والأقبية والأنفاق. وقال المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة إن ما لا يقل عن 102 مدنيين قتلوا وأصيب المئات منذ خمسة أيام من المواجهات والقصف، محذرا من أن هذا الرقم ربما يكون أقل من الحصيلة الحقيقة للضحايا.

viber

من جهته، أعلن الرئيس فولوديمير زيلينسكي تسجيل مقتل 16 طفلا على الأقل. وقال مسؤول آخر في الأمم المتحدة إن أكثر من نصف مليون شخص فروا من البلاد منذ الغزو، وتوجه الكثير منهم إلى بولندا ورومانيا والمجر. وترك ملايين الآخرين منازلهم بعد فرارهم من مناطق القتال.

المصادر الإضافية • أ ب