المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيس كوريا الجنوبية المنتخب سينقل مكتب الرئاسة إلى وزارة الدفاع.. تعرف على السبب

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
صورة من الارشيف-مسؤول أمني يقف في البيت الأزرق الرئاسي في سيول، كوريا الجنوبية، قبل حفل استقبال رسمي.
صورة من الارشيف-مسؤول أمني يقف في البيت الأزرق الرئاسي في سيول، كوريا الجنوبية، قبل حفل استقبال رسمي.   -   حقوق النشر  Charles Dharapak.

قال الرئيس الكوري الجنوبي المنتخب يون سوك يول يوم الأحد إنه سينقل المكتب الرئاسي من البيت الأزرق إلى مجمع وزارة الدفاع في خطوة تمثل خروجاً عن تقليد متبع منذ عشرات السنين وأشارت تقديرات إلى أنها تتكلف 40 مليون دولار.

وتعهد يون، الذي فاز بفارق بسيط في الانتخابات التي جرت في التاسع من آذار/مارس، بنقل المكتب إلى مكان يسهل الوصول إليه وفتح البيت الأزرق في سول للجمهور.

طلب بجدية من الناس أن يفهموا أن هذا ليس مجرد تغيير للمكان ولكن تصميمي على خدمة الناس والعمل بشكل سليم والوفاء بوعدي للناس.

وقال أيضاً إنه سينقل مقر إقامته الرسمي إلى حي هانام دونج الذي يقيم فيه كثيرون من رؤساء الشركات والدبلوماسيين.

وأضاف يون في مؤتمر صحفي أن "الأمر صعب لكنه قرار اتخذته من أجل مستقبل البلاد".

وقال "أطلب بجدية من الناس أن يفهموا أن هذا ليس مجرد تغيير للمكان ولكن تصميمي على خدمة الناس والعمل بشكل سليم والوفاء بوعدي للناس."

موقع البيت الأزرق كان مشؤوماً

يقع مقر وزارة الدفاع في حي يونجسان بالعاصمة، بجوار قاعدة عسكرية أمريكية سابقة ضخمة تم إغلاقها وانتقلت إلى جنوب المدينة.

وأثارت خطوة البيت الأزرق جدلاً حاداً بين خبراء "فنغ شوي" بعد أن اتهم بعض مسؤولي الحزب الديمقراطي المنافس يون بالتأثر بهذه الفلسفة الصينية التي نشأت قبل أربع آلاف سنة.

وقال أساتذة "فنغ شوي" إن موقع البيت الأزرق كان مشؤوماً. أربعة من الرؤساء الستة في تاريخ البلاد الديمقراطي الممتد على مدى 25 عاماً قد سُجنوا أو انتحروا بعد تركهم مناصبهم.

المصادر الإضافية • وكالات