شاهد: الأقمار الاصطناعية توثق الدمار الرهيب في المدن الأوكرانية

صور نشرتها شركة ماكسار تكنولوجيز تظهر حجم الدمار في ماريوبول
صور نشرتها شركة ماكسار تكنولوجيز تظهر حجم الدمار في ماريوبول Copyright IMAGE: @MAXAR via AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

يقول مسؤولون ومحللون غربيون إن الغزو الروسي إلى أوكرانيا تحول إلى حرب استنزاف طاحنة، حيث تستخدم قوات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين القوة الجوية والمدفعية لسحق المدن من مسافة بعيدة، وهذا ما يؤدي إلى دمار كبير.

اعلان

أظهرت صور الأقمار الصناعية في الأيام القليلة الماضية استمرار العملية العسكرية الروسية على الأراضي الأوكرانية، في ماريوبول وكييف وتشرنيهيف.

وتبين الصور التي التقطتها شركة "ماكسار" الأميركية، انتشار القوات الروسية في وحول هذه المدن، إضافة إلى انتشار القوات البرية في دبلن، جنوب بيلاروس.

وشوهدت أضرار جسيمة لحقت بعشرات المباني السكنية والمناطق الصناعية والبنية التحتية في جميع أنحاء أوكرانيا.

ووثقت الصور مبنى سكنيا محترق في ماريوبول وتصاعد دخان أسود كثيف في إيربن وفي مستودع للنفط في مدينة تشيرنيهيف الأوكرانية بعد أن تعرض للقصف.

بينما تكثف روسيا جهودها لإجبار ماريوبول على الاستسلام، يواجه هجومها البري في أجزاء أخرى من البلاد الكثير من العثرات ويتباطأ بسبب هجمات الكر والفر المميتة من قبل الأوكرانيين.

ويقول مسؤولون ومحللون غربيون إن الغزو الروسي على أوكرانيا تحول إلى حرب استنزاف طاحنة، حيث تستخدم قوات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين القوة الجوية والمدفعية لسحق المدن من مسافة بعيدة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الأقمار الصناعية التجارية.. جبهة جديدة في حرب الفضاء

روسيا توقف محادثات معاهدة سلام مع اليابان بسبب عقوبات طوكيو

عودة مقاتلي مجموعة "فاغنر" إلى الحرب في أوكرانيا عبر بوابة أفدييفكا