المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: أولاد قديروف المراهقين يتدربون على استعمال السلاح بعد إعلان والدهم إرسالهم للقتال في أوكرانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
رئيس جمهورية الشيشان الروسية رمضان قديروف رفقة ثلاثة من أبنائه المراهقين.
رئيس جمهورية الشيشان الروسية رمضان قديروف رفقة ثلاثة من أبنائه المراهقين.   -   حقوق النشر  أ ف ب   -  

أعلن رئيس جمهورية الشيشان الروسية رمضان قديروف الإثنين، أن ثلاثة من أبنائه المراهقين سيلتحقون بالقتال في أوكرانيا، حيث دعا إلى استخدام الأسلحة النووية. ويتهم قديروف وميليشياته "قاديروفتسي" بارتكاب انتهاكات عديدة في الشيشان، ونشر عناصره أيضًا للقتال إلى جانب الجيش الروسي في أوكرانيا.

قال رمضان قديروف على تلغرام إن أبنائه أحمد وإيلي وآدم الذين تبلغ اعمارهم على التوالي 16 و15 و14 عاماً، كانوا يتلقون تدريبات عسكرية منذ "فترة طويلة"، لتعلم كيفية استخدام "مختلف أنواع الأسلحة"، وأضاف قوله: "لقد حان الوقت (بالنسبة لهم) للظهور في معركة حقيقية، لا يسعني إلا أن أشيد بتصميمهم. وسيذهبون قريباً إلى خط المواجهة في أصعب مناطق المواجاهات". 

ووفقًا لموقعه الالكتروني الرسمي، لدى الزعيم الشيشاني 14 ولداً، لكن قد يكون لديه المزيد، بحسب وسائل إعلام روسية. وكتب في منشور آخر الإثنين: "لطالما اعتقدت أن المهمة الرئيسية للأب هي تعليم أبنائه التفاني والدفاع عن أسرهم وشعبهم وبلدهم. من يريد السلام، ليستعد للحرب!".

دعا قديروف الذي اعتاد إطلاق التصريحات المثيرة للجدل السبت إلى استخدام "أسلحة نووية محدودة القدرة" في أوكرانيا، حيث تواجه القوات الروسية صعوبات ميدانية في عدة مناطق، واضطرت إلى الانسحاب من بلدة ليمان الاستراتيجية.

وقال قديروف في رسالة على تلغرام: "في رأيي ينبغي اتخاذ إجراءات أكثر حزما، وصولا إلى إعلان الأحكام العرفية في المناطق الحدودية و**استخدام أسلحة نووية محدودة القدرة".**

كما انتقد الزعيم الشيشاني الجنرال الروسي المكلف بالعمليات حول مدينة ليمان الكسندر لابين، معتبرا أنه لم يؤمن "الاتصالات" و "الإمداد الضروري على صعيد الذخائر" للجنود، الذين كانوا يدافعون عن المدينة الواقعة في شرق أوكرانيا.

واعتبر الكرملين، من جانبه، الإثنين أن دعوة قديروف لاستخدام أسلحة نووية محدودة القوة نابعة من العاطفة. وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف "في الأوقات الصعبة، يجب رغم كل شيء استبعاد العواطف من أي تقييم (للوضع). نفضل إجراء تقييمات مدروسة وموضوعية".

وأشاد بيسكوف "بالمساهمة البطولية" لقديروف في الهجوم على أوكرانيا، حيث أرسل مئات أو حتى الآلاف من الشيشان للمشاركة في القتال. في الأسابيع الأخيرة، هدد الكرملين باستخدام الأسلحة النووية في أوكرانيا. والجمعة، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن الولايات المتحدة هي التي شكلت "سابقة" باستخدام الأسلحة الذرية ضد اليابان في عام 1945.

المصادر الإضافية • أ ف ب