تنظيم الدولة الإسلامية يقتل 15 شخصاً خلال جمعهم الكمأة في وسط سوريا

علم تنظيم الدولة الإسلامية
علم تنظيم الدولة الإسلامية Copyright أ ب
Copyright أ ب
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

وفي منتصف شباط/فبراير، قتل 68 شخصاً أثناء جمعهم الكمأة جراء هجوم شنّه التنظيم في ريف حمص الشرقي، وفق المرصد. كذلك، قتل آخرون جراء انفجار ألغام سبق للتنظيم المتطرف أن زرعها خلال سيطرته على المنطقة.

اعلان

قُتل 15 شخصاً خلال جمعهم الكمأة في وسط سوريا جراء هجوم شنّته خلايا تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية، بينما لا يزال أربعون آخرون في عداد المفقودين، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان الجمعة.

وذكر المرصد أن "15 شخصاً على الأقل، هم سبعة مدنيين وثمانية مسلحين محليين موالين لدمشق، قتلوا الخميس ذبحاً على يد خلايا تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية، أثناء جمعهم الكمأة في الريف الشرقي لمحافظة حماة".

وأوضح أن أربعين آخرين ما زالوا في عداد المفقودين.

ولم يأت الإعلام الرسمي على ذكر الهجوم.

منذ بدء موسم جمع الكمأة في شباط/فبراير، يشنّ التنظيم بشكل متكرر هجمات تستهدف العمال في البادية السورية المترامية الأطراف، تتخللها عمليات إطلاق رصاص وخطف، ما أودى بحياة العشرات.

وفي منتصف شباط/فبراير، قتل 68 شخصاً أثناء جمعهم الكمأة جراء هجوم شنّه التنظيم في ريف حمص الشرقي، وفق المرصد. كذلك، قتل آخرون جراء انفجار ألغام سبق للتنظيم المتطرف أن زرعها خلال سيطرته على المنطقة.

ورغم المخاطر، يواصل سكان المناطق المتاخمة للبادية السورية جمع الكمأة التي يستمر موسمها حتى نيسان/أبريل وتباع بسعر مرتفع، ما يفسّر الإقبال على جمعها في ظل ظروف اقتصادية صعبة مع حرب مستمرة منذ 12 عاماً.

وتشهد سوريا منذ العام 2011 نزاعاً داميا متشعبا، تسبب بمقتل أكثر من نصف مليون شخص وبدمار هائل في البنى التحتية ونزوح وتشريد أكثر من نصف السكان داخل البلاد وخارجها.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الحكم بالسجن المؤبد على أمريكي جند "آلاف" في صفوف تنظيم الدولة الإسلامية

لإبعادهم عن أفكار تنظيم "داعش".. افتتاح مركز لإعادة تأهيل أطفال الجهاديين في سوريا

فيديو: بعد أن دمرها داعش..أجراس جديدة تزين كنيسة الساعة بالموصل