Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

كييف تعلن تقدمها على الجبهة.. بوتين يؤكد افتقار الجيش الروسي للذخيرة عالية الدقة

القوات الأوكرانية على الجبهة
القوات الأوكرانية على الجبهة Copyright ANATOLII STEPANOV/AFP or licensors
Copyright ANATOLII STEPANOV/AFP or licensors
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أعلن الجيش الروسي الاستيلاء على دبابات ليوبارد ألمانية ومدرعات برادلي، فيما أعلنت كييف أنّ قواتها استعادت السيطرة على 7 قرى شرق البلاد وجنوبها من القوات الروسية، وأكدت أيضاً أنّها حقّقت مكاسب قرب مدينة باخموت، عقب الهجوم المضادّ الذي شنّته في نهاية الأسبوع الماضي بأسلحة غربية لاستعادة أراضيها.

اعلان

قال مسؤولون أوكرانيون في وقت مبكر اليوم الثلاثاء إن روسيا شنت هجوما "صاروخيا مكثفاً" الليلة الماضية على مدينة كريفي ريه جنوب شرقي أوكرانيا، مما أسفر عن مقتل 6 أشخاص على الأقل وإصابة 25 وإلحاق أضرار بالبنية التحتية المدنية، وذلك بعيد إعلان كييف استعادتها السيطرة على سبع قرى.

في ما يلي آخر التطورات:

كييف تعلن تحقيق "مكاسب" في الهجوم المضاد وتؤكد أنها "تتقدم"

أعلنت أوكرانيا الثلاثاء أن قواتها تحرز تقدّمًا، بعد فترة وجيزة من تصريح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن الهجوم المضاد الذي كانت تستعد له كييف منذ أشهر يفشل.

وقال قائد القوات المسلحة الأوكرانية فاليري زالوجني على الشبكات الاجتماعية "القتال الدفاعي والهجومي الشرس مستمر في شرق بلدنا وجنوبها. لقد حقّقنا بعض المكاسب، ننفذ الخطط التي وضعناها ونتقدم".

بوتين يؤكد افتقار الجيش الروسي لما يكفي من الذخيرة عالية الدقة والمسيّرات

أفاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء أن أوكرانيا تعاني خسائر هائلة في هجومها المضاد على المواقع الروسية في أوكرانيا والذي قال إنه يستهدف محاور عدة على الجبهة.

وقال بوتين خلال لقاء مع صحافيين وكتاب روس يغطون النزاع "تقترب خسائرهم من مستوى يمكن وصفه بالكارثي".

ولفت إلى أن أوكرانيا أطلقت هجومها في الرابع من حزيران/يونيو وتقوده على ثلاثة محاور على الأقل -- شاختار وفريمنسكي شرقا وزابوريجيا جنوبا.

وشدد على أن "العدو لم يكن ناجحا في أي منطقة"، مشيرا إلى أن روسيا تكبدت "خسائر أقل بعشر مرّات من تلك التي تكبدتها القوات الأوكرانية".

وذكر بوتين أن كييف خسرت 160 دبابة و360 مدرعة وهو ما يعادل "وفق حساباتي، حوالى 25 في المئة أو 30 في المئة من المعدات التي تم تسليمها من الخارج".

وقال بوتين إن قوات بلاده في أوكرانيا تعاني من نقص في بعض المعدات العسكرية، بما في ذلك الذخيرة عالية الدقة والمسيّرات.

وقال بوتين خلال الاجتماع: "على مدى العملية العسكرية الخاصة، بات واضحا بأن (الجيش) يفتقر للعديد" من المعدات. وأضاف "الذخيرة عالية الدقة ومعدات الاتصالات والمسيّرات.. نمتلكها ولكن للأسف ليس بالقدر الكافي".

بوتين "يفكر في" الانسحاب من اتفاق الحبوب

أعلن بوتين أن روسيا تدرس مسألة الخروج من اتفاق تصدير الحبوب الأوكرانية بسبب عدم احترام البنود الخاصة بتصدير الأسمدة الروسية بحسب موسكو.

وقال: "نحن نفكر في الانسحاب من اتفاق الحبوب (...) لم يتم احترام العديد من الشروط التي كان يجب تطبيقها بموجبه". واتهم كييف باستخدام الممرات البحرية المنصوص عليها في هذا الاتفاق لمهاجمة الأسطول الروسي بمسيّرات.

كييف تسعى للحصول على مقاتلات "إف-18" من أستراليا

سألت أوكرانيا الجانب الأسترالي عن وضع عشرات المقاتلات الخارجة عن الخدمة من طراز "إف-18"، وفق ما أفاد سفير كييف فرانس برس الثلاثاء، ما يشي بأنها تتطلع للحصول على أسلحة يمكنها أن تعزز قواتها الجوية بمواجهة الغزو الروسي.

وقال فاسيل ميروشنيشنكو إنه تم تقديم طلب أولي لمعرفة وضع حوالى 41 طائرة مخزّنة في قاعدة جوية شمال سيدني.

وأفاد "كان هناك طلب للحصول على معلومات.. تتطلع أوكرانيا إلى امتلاك طائرات مقاتلة، وهذه جزء منها". 

ستولتنبرغ يأمل في إجبار الهجوم الأوكراني روسيا على التفاوض

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرغ الثلاثاء قبل اجتماع مع الرئيس الأميركي جو بايدن، إن الهجوم المضاد لأوكرانيا من أجل تحرير أراض تحتلها روسيا قد يجبر الكرملين على التفاوض.

وأضاف ستولتنبرغ الذي من المقرر أن يلتقي بايدن في البيت الأبيض في وقت لاحق الثلاثاء لشبكة "سي إن إن" إن الهجوم الذي وصفه بأنه "صعب" ما زال "في أيامه الأولى".

وقال ستولتنبرغ "لديهم الحق... في تحرير أرضهم".

اعلان

وأضاف "كلما استعادوا مساحات إضافية من الأراضي، ازداد احتمال أن يفهم الرئيس (فلاديمير) بوتين أنه يتعين عليه الجلوس إلى طاولة المفاوضات والموافقة على سلام عادل ودائم في أوكرانيا".

وردا على سؤال بشأن خلفه بعد انتهاء ولايته في تشرين الأول/أكتوبر قال ستولتنبرغ "أنا واثق تماما من أنهم سيجدون خلفا ممتازا. إن تركيزي الآن هو على قيادة هذا التحالف حتى تنتهي فترة ولايتي، لأننا وسط حرب في أوروبا".

ألمانيا لن تتمكن من "استبدال" كل دباباتها المتضررة في أوكرانيا

قال وزير الدفاع الألماني بوريس بيستوريوس إنّ بلاده لن تتمكن من استبدال كل الدبابات التي قدمتها لأوكرانيا وخرجت عن الخدمة أثناء المعارك، بينما أعلنت روسيا أنها استولت على عدد منها أو دمرته.

وقال بيستوريوس لقناة "أر تي إل-ألمانيا" التلفزيونية مساء الاثنين "لن نكون قادرين على استبدال كل دبابة تتوقف عن العمل".

وقدمت برلين لكييف أو وعدتها بتقديم 110 دبابات من طراز ليوبارد 1 و18 دبابة من طراز ليوبارد 2.

اعلان

وأعلن الجيش الروسي الثلاثاء الاستيلاء لأول مرة على دبابات ليوبارد ألمانية ومدرعات برادلي أميركية سلمتها الدول الغربية إلى كييف لدعمها في هجومها المضاد، مُرفقاً المنشور بمقطع فيديو مصوّر بواسطة هاتف يظهر عدة آليات عسكرية متضررة.

وتعرضت مجموعة مركبات قتالية أوكرانية من طراز برادلي تدعمها دبابات ليوبارد ألمانية الصنع لإطلاق نار الأربعاء بينما كان اللواء 47 يشنّ هجومًا في جنوب شرق زابوريجيا (جنوب). 

الجيش الروسي يعلن الإستيلاء على دبابات ومدرعات

أعلن الجيش الروسي الثلاثاء، الإستيلاء لأول مرة على الجبهة في أوكرانيا، على دبابات "ليوبارد" ألمانية ومدرعات "برادلي" أمريكية، سلّمها الغرب لكييف لتعزيز هجومها المضاد، مورداً مقطع فيديو دعماً لإعلانه.

وقالت الوزارة الروسية إن "بعض محركات المركبات القتالية ما زالت سليمة، ممّا يشير إلى أن المعركة لم تدم طويلاً، وأن الفرق الأوكرانية هربت"، مشيرة إلى أنها استولت عليها في منطقة زابوريجيا بجنوب أوكرانيا.

11 قتيلا في ضربات روسية استهدفت مدينة كريفي ريه الأوكرانية

قُتل 11 شخصاً على الأقل في ضربات روسية استهدفت قبل فجر الثلاثاء مدينة كريفي ريه في وسط أوكرانيا، حيث تواصل روسيا استراتيجية القصف الليلي للبلاد في خضم هجوم مضاد للقوات الأوكرانية.

اعلان

في كريفي ريه، مسقط رأس الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في منطقة دنيبروبيتروفسك في وسط شرق البلاد، أصابت صواريخ "عالية الدقة" مواقع عدة في المدينة بما فيها مبنى سكني من خمسة طوابق، بحسب السلطات المحلية.

وأفادت سلطات دنيبروبيتروفسك على تلغرام أن "مبنى من خمسة طوابق دمر".

وكان مسؤول الإدارة العسكرية في المدينة أولكسندر فيلكول أفاد في وقت سابق على تلغرام أن صواريخ "عالية الدقة" أصابت عدة مواقع من المدينة بما فيها مبنى سكني من خمس طبقات".

من جانبه، ندد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي المولود في كريفي ريه بالهجوم على مسقط رأسه. وقال على تلغرام: "القتلة الروس يواصلون حربهم على المباني السكنية والمدن العادية والناس".

"وضع ميداني صعب"

أكّد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي مساء الإثنين، أنّ الهجوم المضادّ الذي شنّته قوّاته أخيراً ضدّ القوات الروسية بعدما أعدّت له طوال أشهر، "صعب" لكنّه "يمضي قدماً"، وذلك بعيد إعلان كييف استعادتها السيطرة على سبع قرى، وقال زيلينسكي في كلمته اليومية المسائية: "إنّ القتال صعب، لكنّنا نمضي قدماً، وهذا أمر هامّ".

اعلان

وأضاف الرئيس الأوكراني القول: "إن خسائر العدو هي بالضبط في المستوى الذي نحتاج إليه"، وقال أيضا: "الطقس ليس مؤاتياً، الأمطار تجعل مهمّتنا أكثر صعوبة، لكنّ قوة جنودنا تعطي نتائج جيّدة".

سبع قرى

وأتى تصريح زيلينسكي بعيد إعلان حكومته أنّ قواتها استعادت السيطرة على سبع قرى في شرق البلاد وجنوبها من القوات الروسية.

وأكّدت كييف أيضاً أنّها حقّقت مكاسب محدودة قرب مدينة باخموت (شرق)، عقب الهجوم المضادّ الذي شنّته في نهاية الأسبوع الماضي بأسلحة غربية لاستعادة أراضيها. من ناحيتها قالت وزارة الدفاع الأوكرانية إنّ قواتها تقدمت "250 إلى 700 متر" في اتجاه باخموت.

تفقّد محطة زابوريجيا

يصل المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافاييل غروسي إلى كييف اليوم الثلاثاء للقاء الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، قبل أن يتوجه إلى زابوريجيا لتقييم وضع محطة الطاقة النووية بعد تدمير سدّ كاخوفكا.

وقال غروسي في تغريدة على تويتر: "في طريقي إلى أوكرانيا للقاء الرئيس زيلينسكي"، مرفقاً منشوره بصورتين تظهرانه مع أفراد من الوكالة الأمميّة وهم يتحضّرون لمغادرة مقرّها في فيينا.

اعلان

ورغم أن مفاعلات المحطة متوقفة عن العمل منذ ستة أشهر، إلا أنه يجب أن يتمّ باستمرار تبريد الوقود النووي الموجود داخل مفاعلاتها وفي أحواض التخزين "من أجل تجنّب حادث ذوبان محتمل وانطلاق إشعاعات"، وفق الوكالة.

تصدّ روسي

كانت روسيا أعلنت في وقت سابق الإثنين، أنها صدت هجمات أوكرانية في المناطق نفسها في دونيتسك قرب فيليكا نوفوسيلكا، في محيط قرية ليفادني في منطقة زابوريجيا المجاورة. وتعذّر تأكيد صحّة معلومات كل من موسكو وكييف من مصادر مستقلة.

وقال معهد دراسات الحرب ومقرّه الولايات المتّحدة في تحليل الإثنين إنّ "القوات الأوكرانية حقّقت تقدّماً في دونيتسك أوبلاست (غرب) وزابوريجيا أوبلاست (غرب)، وهو ما أكّدته مصادر روسية لكنها سعت للتقليل من أهميته".

وفي واشنطن، عبّر وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن عن أمله في نجاح الهجوم المضادّ الأوكراني، معتبراً أنّ ذلك قد يرغم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على التفاوض لإنهاء غزوه لهذا البلد.

واعتبر بلينكن أنّ "نجاح الهجوم المضادّ من شأنه أن يحقّق أمرين: تعزيز موقعها (أوكرانيا) على أيّ طاولة مفاوضات مستجدّة، وقد يؤدي أيضاً إلى جعل بوتين يركز بنهاية الأمر على التفاوض لإنهاء الحرب التي بدأها".

اعلان

ورأى بلينكن أنّ الهجوم يظهر الحاجة "لزيادة الدعم لأوكرانيا الآن لأقصى حدّ، كي تتمكّن من تحقيق نجاح على أرض المعركة".

"سيستمر أشهراً"

في باريس، اعتبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أنّ الهجوم الأوكراني المضادّ سيستمرّ لأسابيع بل حتّى لأشهر. وقال ماكرون خلال مؤتمر صحافي مشترك في الإليزيه، مع كلّ من المستشار الألماني أولاف شولتس والرئيس البولندي أندريه دودا: "إنّ الهجوم سيستمرّ لأسابيع عدّة بل حتى لأشهر. نريده أن ينجح قدر الإمكان كي نتمكّن من بدء مرحلة تفاوض بشروط جيّدة".

واستضاف الرئيس الفرنسي نظيره البولندي والمستشار الألماني في إطار "مثلّث فايمار" الذي يعتبر منصّة لاجتماعات قمّة دورية بين الدول الثلاث. وشدّد الرئيس الفرنسي على أنّ بلاده ستواصل "تكثيف" مساعدتها العسكرية لأوكرانيا.

بدوره، قال المستشار الألماني إنّ بلاده ستدعم أوكرانيا بعتادٍ من دبّابات ومدفعية ومضادّات للطائرات "طالما كان ذلك ضرورياً".

عضوية الأطلسي

شدد الرئيس البولندي على ضرورة إرسال "إشارة واضحة من منظور واضح" بشأن طلب كييف الإنضمام إلى حلف شمال الأطلسي.

اعلان

وأضاف أنّ القمّة المقبلة للحلف في 11 و12 تمّوز/يوليو في فيلنيوس بليتوانيا يجب أن تعطي "ضوءاً أخضر" لطلب أوكرانيا الانضمام للتحالف، مشدّداً في الوقت نفسه على أنّه لا يقصد بذلك موافقة التحالف على انضمام كييف فوراً إلى صفوفه، وهو أصلاً أمر مستبعد بسبب خطر امتداد الحرب الراهنة في أوكرانيا إلى سائر أعضاء التحالف.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الرئيس الإيراني من فنزويلا: تربطنا علاقات استراتيجية ضد عدو مشترك

شاهد: ارتفاع قتلى فيضانات سد كاخوفكا إلى 6 و35 مفقوداً واحتجاج داخل المياه في برلين على تفجيره

روسيا تقول إنها تصدت لعدة هجمات شنها الجيش الأوكراني