Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

أحدهما كان ناشطا في حماس.. إسرائيل اعتقلت خلال الشهر الحالي غزّيَين تسللا في السابع من أكتوبر

شرطي إسرائيلي يطلق الغاز المسيل للدموع خلال مواجهات مع فلسطينيين خلال مداهمة في مدينة نابلس بالضفة الغربية.
شرطي إسرائيلي يطلق الغاز المسيل للدموع خلال مواجهات مع فلسطينيين خلال مداهمة في مدينة نابلس بالضفة الغربية. Copyright أ ب
Copyright أ ب
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

قال متحدث باسم الشرطة الإسرائيلية، إن الإثنين اعتقلا في مدينة رهط بجنوب إسرائيل والتي تقطنها غالبية من العرب البدو، وذلك في عملية قامت بها وحدة سرية تابعة لحرس الحدود.

اعلان

أكدت الشرطة الإسرائيلية الثلاثاء، أنها اعتقلت هذا الشهر، اثنين من أبناء قطاع غزة، أحدهما عنصر في حماس، بعدما تسللا الى أراضي الدولة العبرية خلال الهجوم الذي شنّته الحركة في السابع من تشرين الأول/أكتوبر.

وكانت وسائل إعلام محلية أفادت، أن هذين الشخصين اعتقلا مطلع تشرين الثاني/نوفمبر. وأكدت الشرطة الإسرائيلية التفاصيل لفرانس برس.

وقال متحدث باسم الشرطة الإسرائيلية، إن الإثنين اعتقلا في مدينة رهط بجنوب إسرائيل والتي تقطنها غالبية من العرب البدو، وذلك في عملية قامت بها وحدة سرية تابعة لحرس الحدود.

وبحسب الشرطة فإن أيا من الشخصين اللذين اختبئا في منزل مهجور لم يكن مسلحا. وأوضحت أن أحدهما كان ناشطا في حركة حماس، والآخر من سكان القطاع، مشيرة الى نقلهما إلى التحقيق.

وتقع مدينة رهط على بعد نحو 30 كيلومترا من الحدود مع قطاع غزة.

وشنّت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) هجوما غير مسبوق على إسرائيل انطلاقا من غزة في السابع من تشرين الأول/أكتوبر، تم خلاله أخذ نحو 240 شخصا رهائن، بينهم أجانب، ونقلهم الى القطاع، وفق السلطات الإسرائيلية.

وفي ذلك اليوم، تسلل مئات المقاتلين من حماس من غزة إلى الأراضي الإسرائيلية، حيث نفذوا الهجوم المباغت.

وأدى الهجوم الى مقتل نحو 1200 شخص في إسرائيل غالبيتهم من المدنيين قضى معظمهم في اليوم الأول من الهجوم، وفق السلطات الإسرائيلية.

وتوعدت الدولة العبرية بـ"القضاء" على حماس، وتشنّ قصفا جويا ومدفعيا بلا هوادة على القطاع، وبدأت منذ 27 تشرين الأول/أكتوبر بتنفيذ عمليات برية في داخله. 

وأعلنت حكومة حماس الإثنين، أن حصيلة القتلى تجاوزت 13300، بينهم أكثر من 5600 طفل.

وفي بيان منفصل، قالت الشرطة الإسرائيلية إنها عثرت على صاروخ مضاد للمروحيات وأسلحة "أُخذت من مناطق القتال"، أي تلك التي طالها هجوم حماس.

وأكدت الشرطة أنها تحاول مع خبراء المتفجرات "العثور على أسلحة وعبوات ناسفة تركها مسلحو حماس في مناطق مختلفة واستولى عليها مدنيون".

وأدت معلومات استخباراتية إلى العثور على أسلحة بينها "قاذف صواريخ مضاد للطائرات المروحية وبندقية كلاشينكوف وذخيرة" في إقليم إشكول الجنوبي المتاخم لحدود قطاع غزة.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: أعلام إسرائيلية ترفرف على طول الطريق المدمر شمال قطاع غزة

شاهد: قتلى وجرحى في غارات جوية إسرائيلية على مخيمين للاجئين وسط قطاع غزة

"المسيّرة يافا".. كيف نجح الحوثيون في الوصول إلى تل أبيب ولماذا فشلت الدفاعات الجوية بإسقاطها