فيديو: كانت تحمل مساعدات لغزة... سفينة تبحر عائدة إلى قبرص بعد قتل إسرائيل عمال إغاثة أجانب

سفينة المساعدات تعود غلى قبرص. 2024/04/04
سفينة المساعدات تعود غلى قبرص. 2024/04/04 Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

أثارت الغارة الإسرائيلية على عمال الإغاثة السبعة من منظمة المطبخ المركزي العالمي موجة من الغضب والإدانة الدوليتين، حتى في العواصم التي تُعد حليفة وثيقة لتل أبيب. وقد يكون لقتل العمال السبعة عواقب كارثية تهدد بشكل خطير جهود إيصال المساعدات عبر الممرات البحرية أيضا.

اعلان

عادت السفينة المحملة بالمساعدات الإنسانية التي كانت مخصصة لغزة، إلى ميناء لارنكا القبرصي صباح الخميس، وذلك بعد مقتل سبعة من عمال الإغاثة المنتمين إلى منظمة المطبخ المركزي العالمي في قصف إسرائيلي استهدفهم وهم على متن سياراتهم في قطاع غزة يوم الإثنين.

وتأتي الضربة الإسرائيلية لأعضاء المنظمة السبعة وهم من جنسيات مختلفة (كندي أمريكي وبريطاني وفلسطيني وأسترالية وبولندي)، في وقت تعرقل فيه إسرائيل دخول المساعدات الإنسانية إلى الفلسطينيين في القطاع المحاصر عبر معبر رفح، فيما يهدد استهدافها لعمال الإغاثة جهود إيصال المساعدات بطرق أخرى، بما فيها الممر البحري من قبرص. 

وتزهق أرواح عشرات الفلسطينيين يوميا في غزة من جرّاء القصف الإسرائيلي الذي لا يتوقف، فيما يعاني أكثر من مليون نازح تم حشرهم في رفح من أوضاع صحية كارثية ونقص في الغذاء، ويلاحقهم القنص والقصف كلما حاولوا العودة إلى مناطقهم المدمرة، فيما حذرت الأمم المتحدة من أن المجاعة أضحت وشيكة في القطاع، وقد مات عديد الأطفال فعلًا بسبب الجوع في مستشفى كمال عدوان شمال القطاع. 

المصادر الإضافية • أ ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: هياكل متفحمة.. هكذا بدت سيارات موظفي الإغاثة الذين استهدفهم الجيش الإسرائيلي بغارة مميتة

"إسرائيل ستتلقى رداً أشد فتكاً".. طهران تتوعّد بعد استهداف قنصليتها في دمشق

دولة فلسطين تطالب مجددًا بعضوية كاملة في الأمم المتحدة وفيتو أمريكي يلوح في الأفق