المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بورصة وول ستريت تغلق منخفضة تحت ضغط من أداء ضعيف لأسهم الاتصالات

ناسداك يبلغ ذروة بدعم أسهم التكنولوجيا
ناسداك يبلغ ذروة بدعم أسهم التكنولوجيا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

نيويورك (رويترز) – أغلقت سوق الأسهم الأمريكية منخفضة يوم الثلاثاء بفعل هبوط حاد في أسهم الاتصالات وبيانات ضعيفة لبناء المساكن الجديدة في الولايات المتحدة، وهو ما غطى على أرباح أفضل من المتوقع من وول مارت وهوم ديبوت.

وجاء سهم (إيه تي اند تي) بين أكبر الخاسرين من حيث النسبة المئوية على المؤشر ستاندرد اند بورز 500 مع هبوطه 5.8 بالمئة موسعا خسائره من جلسة الاثنين عندما قالت شركة الاتصالات إنها ستخفض نسبة توزيعات الأرباح نتيجة لاتفاق بقيمة 43 مليار دولار لدمج أصول إعلامية مع ديسكفري.

وأنهى المؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول في بورصة وول ستريت منخفضا 267.26 نقطة، أو 0.78 بالمئة، إلى 34060.53 نقطة في حين هبط المؤشر ستاندرد اند بورز 500 القياسي 35.46 نقطة، أو 0.85 بالمئة، ليغلق عند 4127.83 نقطة.

وأغلق المؤشر ناسداك المجمع منخفضا 75.41 نقطة، أو 0.56 بالمئة، إلى 13303.64 نقطة.

وشهدت وول ستريت تقلبات في الأيام القليلة الماضية مع قلق المستثمرين من أن اقتصادا تضخميا قد يدفع مجلس الاحتياطي الاتحادي إلى كبح دعمه النقدي في أعقاب قراءات قوية للتضخم في أكبر اقتصاد في العالم.

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية)