المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فريق بحث مصري يوثق نوعا جديدا من الحيتان البرمائية عاش قبل ملايين السنين

فريق بحث مصري يوثق نوعا جديدا من الحيتان البرمائية عاش قبل ملايين السنين
بقلم:  Reuters

القاهرة (رويترز) – قالت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في مصر يوم الأربعاء إن دراسة استغرقت سنوات على حفريات استخرجت من واحة الفيوم جنوب غرب القاهرة تمخضت عن اكتشاف نوع جديد من الحيتان البرمائية عاش في مصر قبل نحو 43 مليون عام.

وكان فريق بحثي من خبراء وزارة البيئة قد عثر عام 2008 على حفريات الحوت وجرى العمل لاحقا على دراستها وتوثيقها بالتعاون مع مركز جامعة المنصورة للحفريات الفقارية.

وجاء في تقرير لجامعة المنصورة أن “هذا الاكتشاف يمثل طفرة لعلماء الحفريات العرب، حيث إنها تعد المرة الأولى في التاريخ التي يقود فيها فريق عربي مصري توثيق جنس ونوع جديد من الحيتان”.

يبلغ طول الحوت المكتشف ثلاثة أمتار ويزن نحو 600 كيلوجرام وأطلق عليه الباحثون اسم (فيومسيتس أنوبس) لافتين إلى أنه يمتلك العديد من الخصائص التشريحية التي مكنته من التعايش في ذلك الوقت.

ونقل بيان لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي عن محمد سامح أحد المشاركين الرئيسيين في الدراسة قوله إن هناك العديد من الحيتان القديمة بمنخفض الفيوم والتي تعود إلى العصر الإيوسيني، مشيرا إلى أنها تعد منطقة مهمة لدراسة تطور الحيتان.

ويشير التسلسل الجيولوجي إلى أن العصر الإيوسيني بدأ قبل 65 مليون سنة واستمر حتى 34 مليون سنة من الآن وتميز بانتشار ثدييات ما قبل التاريخ.

وتملك مصر مجموعة كبيرة من هياكل الحيتان المنقرضة في محمية وادي حيتان بمحافظة الفيوم ذات التكوينات الجيولوجية النادرة.

وقال الباحث عبد الله جوهر من جامعة المنصورة إن توثيق نوع جديد من الحيتان البرمائية يمثل نقطة محورية في فهم تطور الحيتان.

وأضاف أن هذا الاكتشاف العام يمثل إضافة لدراسات التراث الطبيعي المصري والأفريقي حول الحفريات وخاصة حفريات الحيوانات القديمة.