المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

من المصنع إلى الأذرع.. ماذا يحدث داخل مركز لقاحات في أبو ظبي؟

من المصنع إلى الأذرع.. ماذا يحدث داخل مركز لقاحات في أبو ظبي؟
من المصنع إلى الأذرع.. ماذا يحدث داخل مركز لقاحات في أبو ظبي؟   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

أبوظبي (رويترز) – توجد ملايين من جرعات لقاحات كوفيد-19 في مستودع في أبوظبي في انتظار شحنها وحقنها في أذرع الناس.

خارج المستودع درجات الحرارة تواصل الارتفاع. وفي داخله يتم حفظ المستودع عند درجة حرارة 4 مئوية أما وحدات التخزين الفائق التبريد به فهي عند درجة حرارة 81 مئوية تحت الصفر.

والمبنى الموجود في مدينة خليفة الصناعية في أبوظبي جزء من ائتلاف الأمل، وهو مجموعة خدمات لوجستيية تجارية للقاحات أنشأتها الإمارة في العام الماضي في وقت تصاعد فيه الطلب العالمي على تخزين وشحن جرعات كوفيد-19.

وفي الآونة الأخيرة وسع المشروع خدماته بالمشاركة مع (فايا ميديكا للرعاية الصحية الدولية) لأخذ اللقاحات إلى الميل الأخير من رحلتها من المطارات إلى الناس في الدول ذات القدرات اللوجستية المحدودة في مجال الرعاية الطبية تجنبا لتلف اللقاحات.

وقال روبرت سوتون رئيس الخدمات اللوجستية في موانئ أبوظبي “اللقاحات مهمة لكن عمليات التطعيم أكثر أهمية”.

وقال ائتلاف الأمل إنه نقل نحو 65 مليون جرعة لقاح إلى أكثر من 40 دولة إلى الآن.

وقال سوتون “سلسلة الإمداد النمطية تجمع من النقطة ألف وتسلم في النقطة باء. نحن في الواقع نفعل ما هو أكثر من ذلك. نحن نرصد الطلب لدى الشركات المصنعة، ونتابع طلبات الشراء في المقابل”.

والإمارات العربية المتحدة مركز للنقل الجوي وتحاول تنويع اقتصادها القائم على النفط ليشمل مجالات أخرى فنية وطبية وغيرها.