المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

سوق الأسهم الأوروبية تسجل ذروة قياسية جديدة، لكن أسهم التعدين تتراجع

Las bolsas europeas abren con dudas por la preocupación por el cierre y las mineras
Las bolsas europeas abren con dudas por la preocupación por el cierre y las mineras   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

(رويترز) – سجلت سوق الأسهم الأوروبية ذروة قياسية أخرى يوم الاثنين بعد تعليقات من رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاجارد ساعدت في كبح الرهانات على سياسة نقدية أكثر تشددا، لكن خسائر لأسهم شركات التعدين قيدت المكاسب.

وقالت لاجارد إن القفزة الحالية للتضخم ستستمر لفترة أطول مما كان متوقعا من قبل لكنها ستتلاشى العام القادم، وعليه فإن اتخاذ إجراءات بشأن السياسة النقدية الآن سيلحق ضررا بالاقتصاد في الوقت الذي يبدأ فيه نمو الأسعار بالاعتدال.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 0.4 بالمئة في حين صعد المؤشر داكس الألماني 0.3 بالمئة، ليسجل كل منهما مستوى قياسيا مرتفعا جديدا.

وسجل المؤشر كاك 40 لأسهم الشركات الفرنسية الكبرى أيضا أعلى مستوى له على الإطلاق مع صعوده 0.5 بالمئة بدعم من مكاسب لأسهم إيرباص. وقالت الشركة الأوروبية لصناعة الطائرات إنها تلقت طلبية بعدة مليارات الدولارات لشراء 255 من طائراتها إيه321 نيو.

لكن مؤشر أسهم شركات الموارد الأساسية الأوروبية هبط 1.1 بالمئة مع تراجع أسعار المعادن.

وسجل ستوكس 600 سلسلة مستويات قياسية مرتفعة هذا الشهر بفعل أرباح قوية للشركات وقرارات لتيسير السياسة النقدية من البنك المركزي الأوروبي عززت معنويات المستثمرين، وهو ما ساعد في إبعاد التركيز عن موجة جديدة من الإصابات بكوفيد-19 في المنطقة.