المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأسهم الأوروبية تستعيد توازنها بدعم من مكاسب لشركات السلع الفاخرة والتعدين

الأسهم الأوروبية تستعيد توازنها بدعم من مكاسب لشركات السلع الفاخرة والتعدين
الأسهم الأوروبية تستعيد توازنها بدعم من مكاسب لشركات السلع الفاخرة والتعدين   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

(رويترز) – أغلقت سوق الأسهم الأوروبية مرتفعة يوم الأربعاء بدعم من أرباح إيجابية من قطاع السلع الفاخرة وأسعار قوية للسلع الأولية، وهو ما ساعد المستثمرين على توجيه أنظارهم في الوقت الحالي إلى ما وراء ارتفاع أسعار الفائدة.

وأنهى المؤشر ستوكس 600 الأوروبي جلسة التداول مرتفعا 0.2 بالمئة بعد أن هبط واحدا بالمئة في الجلسة السابقة.

وجاءت أسهم شركات التعدين في مقدمة الرابحين مع صعود مؤشرها 2.7 بالمئة بفعل قفزة في أسعار الحديد وإشارات إلى مزيد من التحفيز في الصين، المستورد الرئيسي للمعادن.

وارتفعت أسهم شركات التجزئة 1.7 بالمئة وأسهم شركات المنتجات الاستهلاكية للأفراد والأسر 2.2 بالمئة بعد تقارير أرباح مشجعة.

وقفزت أسهم شركات السلع الفاخرة ما بين 6.3 بالمئة و1.6 بالمئة بعد أن قالت ريتشمونت، ثاني أكبر منتج للسلع الفاخرة في العالم، إن طلبا قويا على مجوهراتها وساعاتها في الأمريكتين وأوروبا ساعد في ارتفاع مبيعاتها الفصلية بحوالي الثلث.

وفي جلسة الثلاثاء، سجل ستوكس 600 أدنى مستوى في أسبوع مع تضرر أسهم شركات التكنولوجيا الكبرى من زيادة في عوائد السندات.

واستقرت عوائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية قرب أعلى مستوياتها في عامين في حين ارتفع عائد السندات الألمانية لأجل عشر سنوات فوق صفر بالمئة للمرة الأولى منذ مايو أيار 2019 بينما يتأهب المستثمرون لتشديد السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) وتوقعات بأن يحذو البنك المركزي الأوروبي حذوه.