لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

عشاق الروك على موعد مع ألبوم جديد لفرقة كاليو الآيسلندية

عشاق الروك على موعد مع ألبوم جديد لفرقة كاليو الآيسلندية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

كاليو فرقة الروك الآيسلندية التي تتألف من أربع شبان، تتألق في الولايات المتحدة بألبوم جديد يحمل عنوان “A / B”. الفرقة أصدرت أول ألبوماتها في أيسلندا في خريف العام 2013. ثم وقعت عقداً مع تسجلات الأطلسي، في العام 2015، وانتقلت إلى أوستن، في تكساس. ويقول قائد الفرقة جي جي يوليوس سون حول نجوميتهم في بلادهم الأم: “حدث كل شيء بسرعة حقا. شكلنا الفرقة في نوفمبر/تشرين الثاني من العام 2012. ثم أصدرنا أغنية آيسلندية تدعى “فور ي فاكلاسكوجي في ربيع العام 2013. وهكذا انطلقنا. كانت هذه الأغنية الأكثر بثاً في الإذاعة خلال ذلك العام. ثم أتبعناها بألبوم حقق نجاحاً باهرا، لحسن الحظ. وكما تعلم، تحول الأمر إلى مغامرة منذ ذلك الحين”.
قائد الفرقة، الذي ترعرع على الجزيرة التي تنشط فيها البراكين، كان يحلم دائماً ببلوغ النجومية في أمريكا الجنوبية: “إنني متأثر جدا بموسيقى الخمسينيات والستينيات والسبعينيات، التي يسمعها الكثيرون على الأرجح. وأيضاً موسيقى الثلاثينيات لا سيما نمط الدلتا بلوز. هذا هو المصدر الرئيسي لإلهامي في الكتابة.”
الألبوم الجديد عبارة عن مزيج من الأغاني الشعبية بتأثيرات جنوبية. فرقة كاليو تقوم حالياً بجولة عالمية لتقديم ألبومها الجديد.