لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

سيتي يلحق أول هزيمة بليفربول ويقلص الفارق إلى أربع نقاط

سيتي يلحق أول هزيمة بليفربول ويقلص الفارق إلى أربع نقاط
ليروي ساني لاعب مانشستر سيتي يسجل لفريقه خلال مباراة أمام ليفربول في استاد الاتحاد بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الخميس. تصوير: فيل نوبل - رويترز. تستخدم الصورة للأغراض التحريرية فقط -
حقوق النشر
(Reuters)
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

من سايمون إيفانز

(رويترز) - سجل ليروي ساني هدف الفوز لمانشستر سيتي 2-1 على ليفربول في استاد الاتحاد في مواجهة شرسة ليلحق أول هزيمة بفريق المدرب يورجن كلوب هذا الموسم وقلص الفارق معه إلى أربع نقاط في صراع الصدارة بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الخميس.

وارتقت المباراة باستاد الاتحاد إلى مستوى التوقعات من الطرفين بعدما قدما الأداء الهجومي المعروف عنهما واعتمد كل منهما على القوة البدنية عندما كان هناك الكثير على المحك.

وتسببت هزيمة سيتي في ثلاث من آخر خمس مباريات في زيادة التساؤلات بشأن قدرة حامل اللقب على منافسة ليفربول الذي بدا أنه لا يقهر.

لكن مع عودة ثنائي الوسط فرناندينيو وديفيد سيلفا والاعتماد على القائد المخضرم فينسن كومباني في الدفاع أظهر فريق المدرب بيب جوارديولا أنه يملك الصلابة والقدرة على البقاء في المنافسة من أجل الدفاع عن لقبه.

وقال جوارديولا "كانت مباراة حقيقية من فريقين رائعين.

"قدمنا أداء مذهلا منذ الدقيقة الأولى وأنا سعيد بالفوز من أجل تقليص الفارق وكل شيء أصبح ممكنا".

ولم يستطع ثلاثي هجوم ليفربول الوصول إلى قمة مستواه لكن كان من السهل أن يخرج متعادلا في النهاية إذ أبعد الحارس إيدرسون تسديدة محمد صلاح وزاد الفريق القادم من منطقة مرسيسايد من ضغطه في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وقال كلوب مدرب ليفربول "مباراة مثيرة ولم نكن محظوظين بلمستنا أمام المرمى.

"المنافس سيطر على المباراة في بعض الأوقات لكننا عدنا وحصلنا على فرص وهذه الأمور تحدث دائما لكن عليك التسجيل في تلك اللحظات".

وأضاف "خسرنا أمام مانشستر سيتي لكن علينا إظهار أننا دائما في قمة مستوانا. اللاعبون حاولوا تقديم كل ما لديهم لكننا لم نحصل على شيء الليلة".

ولم تتوقف الإثارة منذ أن سدد ساديو ماني مهاجم ليفربول في القائم في الدقيقة 18 وبعدما ارتدت الكرة أخطأ جون ستونز بالتسديد في جسد زميله الحارس إيدرسون لكن مدافع سيتي أبعد الكرة قبل تجاوز خط المرمى.

* زاوية ضيقة

وافتتح سيتي التسجيل قبل خمس دقائق على انتهاء الشوط الأول عندما مرر برناردو سيلفا الكرة إلى سيرجيو أجويرو داخل منطقة الجزاء ليسدد المهاجم الأرجنتيني كرة قوية في الزاوية الضيقة بمرمى الحارس اليسون.

ورد ليفربول بقوة بعد الاستراحة وتعادل عندما تسلم أندي روبرتسون كرة طويلة من ترينت الكسندر-أرنولد وحولها برأسه في اتجاه روبرت فيرمينو الذي انقض على الكرة برأسه وسجل من مسافة قريبة.

ولم يستسلم سيتي واستعاد التقدم في الدقيقة 72 عندما انطلق رحيم سترلينج من وسط الملعب ومرر إلى ساني جهة اليسار وسدد الجناح الألماني كرة منخفضة ارتطمت بالقائم ثم سكنت الشباك.

وكاد أجويرو يضيف الهدف الثالث بعد هجمة مرتدة لكن اليسون منعه من التسجيل بينما تصدى إيدرسون لمحاولة خطيرة من صلاح.

وأجاد اليسون في التصدي لمحاولة برناردو سيلفا من مسافة قريبة في الدقيقة الأخيرة قبل أن يحاصر ليفربول مرمى سيتي ويبعد ستونز كرة من على خط المرمى.

وظهر التوتر على مدربي الفريقين إذ بدا أن كلوب لوح إلى جماهير سيتي فيما فقد جوارديولا هدوءه ودخل في مناقشة غاضبة مع الحكم الرابع.

وقال كومباني بعد المباراة "أنا سعيد للغاية بالأداء المذهل الذي قدمناه ضد فريق شرس وقوي من الناحية البدنية ونجحنا في مجاراته إن لم يكن أكثر من ذلك".

وتابع "الأهم هي النتيجة وليفربول ما زال صاحب اليد العليا لكن الأداء الذي قدمناه فاق كل ما شاهدته من قبل".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة