لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

اعتقال ألماني من أصل أفغاني للاشتباه في تجسسه لصالح إيران

 محادثة
اعتقال ألماني من أصل أفغاني للاشتباه في تجسسه لصالح إيران
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال مكتب الادعاء الاتحادي في ألمانيا في بيان إن السلطات اعتقلت يوم الثلاثاء رجلا يحمل الجنسيتين الأفغانية والألمانية كان يعمل بالجيش للألماني للاشتباه بتمريره بيانات إلى وكالة مخابرات إيرانية.

وقال المكتب إن المشتبه به البالغ من العمر 50 عاما والذي ذكر بيان المكتب فقط أن اسمه عبد الحميد س. سيمثل أمام قاض في وقت لاحق يوم‭ ‬ الثلاثاء.

وتابع البيان "يُشتبه بشكل كبير في أن عبد الحميد س. كان يعمل لصالح وكالة مخابرات أجنبية. المشتبه به خبير لغات ومستشار ثقافي لدى الجيش الألماني. من هذا المنطلق، من المعتقد أنه مرر بيانات لوكالة مخابرات إيرانية".

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية يوم الثلاثاء إن الوزارة على علم بتحقيق يجري مع أحد أفراد الجيش للاشتباه بتجسسه، إلا أن المتحدث لم يدل بمزيد من التفاصيل.

وقالت مجلة دير شبيجل الألمانية إن المشتبه به أتيحت له معلومات حساسة من خلال عمله في الجيش تشمل بيانات محتملة عن أماكن انتشار القوات في أفغانستان.

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

نتنياهو لإيران: انسحاب من سوريا أو مزيد من الضربات وأقماركم الصناعية ليست بريئة

بلجيكا: استمرار محاكمة المتَهمَيْن بالهجوم على المتحف اليهودي في بروكسل

الأمم المتحدة: 15 طفلاً سورياً نازحاً أغلبهم رضّع قضوا بسبب البرد ونقص الرعاية

وكثيرا ما يوظف الجيش الألماني مترجمين مولودين في أفغانستان لمرافقة دورياته هناك.

وعبر مسؤولو مخابرات في ألمانيا وأوروبا عن مخاوف إزاء ما يقولون إنها أنشطة تجسس إيرانية متزايدة منها هجمات إلكترونية.

وفي يوليو تموز قالت وكالة المخابرات الداخلية الألمانية إن إيران توسعت في قدراتها الهجومية الإلكترونية وتمثل خطرا على الشركات ومؤسسات الأبحاث الألمانية.

تأتي المزاعم عن أنشطة التجسس والهجمات الإلكترونية الإيرانية في وقت حساس بشكل خاص بالنسبة لألمانيا التي تعمل جاهدة بجانب دول أوروبية أخرى للحفاظ على الاتفاق النووي الإيراني المبرم عام 2015 والذي انسحبت منه الولايات المتحدة.

وفي يناير كانون الثاني استدعت وزارة الخارجية الألمانية السفير الإيراني للتعبير عن استياء برلين من تجسس إيران على أفراد وجماعات تربطهم علاقات قوية بإسرائيل.