فيديو: مآسي أفغانستان.. حربٌ وموتٌ وفقرٌ وسكنٌ في الكهوف !

كهوف باميان
كهوف باميان
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

في عصر الانترنت وثورة المعلومات هناك من لا يزال يسكن الكهوف.عائلات أفغانية تعيش في كهوف باميان بسبب الحروب. خمس وعشرون عائلة من المهجّرين تسكن هناك بسبب النزاعات المسلحة.

اعلان

دفعت الحروب المستمرة في أفغانستان لأكثر من أربعة عقود بعض العائلات في إقليم باميان إلى اتخاذ الكهوف مسكنا بسبب الفقر وانعدام الأمان في المناطق السكنية.

وكانت صخور باميان مسكناً للكهنة البوذيين منذ بضع مئات السنين قبل أن تصبح مأهولة بخمس وعشرين عائلة من المهجّرين بسبب النزاعات المسلحة.

وتقول فريشتا أحمد، وهي مدرّسة شابة بالمنطقة: "للأسف الحرب لا تزال قائمة وتستمر في تدمير المنازل وفي القضاء على الأمل في التعليم. وهي ناهيك عن الخط الكبير الذي تشكله على حياة الناس. أنا أخشى من حركة طالبان. إنهم يقتلون الناس هم بمثابة كارثة علينا".

واستطاعت العائلات المنكوبة من إيجاد طرق للتعايش في ظل تلك الظروف الصعبة وسط الصخور، فأقاموا بيوتا بداخلها كما عملوا على تعليم الصغار الذين لا يملكون أوراقا رسمية ولا يمكنهم للالتحاق بالمدارس الحكومية.

وتقول فريشتا إنها فخورة بعملها مع الصغار في ظل انعدام الإمكانيات المالية. وتضيف: "معظم التلاميذ جاؤوا إلى هنا دون أي معرفة بكتابة وقراءة اللغات المحلية أو الإنكليزية ولكنهم الآن يمكنهم تقديم أنفسهم باللغتين".

إقرأ أيضاً:

زلزال قوته 6.4 درجة يهز جنوب كاليفورنيا وتقارير عن وقوع أضرار

يونكر يلتقي خليفته المحتملة وتوسك يدعو البرلمان الأوروبي لتزكيتها

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

ارتفاع عدد القتلى في تفجير جامعة كابول إلى 8 وإصابة أكثر من 30 بجروح

فيديو: أفغان يستعدون للاحتفال بعيد الفطر وسط مصاعب اقتصادية جمّة

إفطار جماعي وأجواء رمضانية ساحرة في مدينة خوست الأفغانية